9- How to Start A Customer Loyalty System Company in Dubai without any Trade License Fees and Raise Capital For it – Interview With Ismail Issa

Ismail Issa

 (Entrepreneur & Technology Evangelist, Co-Founder and CEO of Ta3rifa)

Interview with Ishmail Issa on Be Efficient TV with Ahmed Al Kiremli

How to Raise Money for Your Startup in Dubai and Register it Offshore

How to Start a Company in Dubai without Paying any fees for the Trade License

Video Interview

 

With English and Arabic Subtitle

Audio

Bio

Ismail Issa is an Entrepreneur & technology Evangelist, he’s the co-founder and CEO of Ta3rifa a (customer loyalty system and marketing tool), and several other technology startups,

As an Entrepreneur, Issa is also is the co-founder of variety of technology related startups as:
MoCCA: Stands for “Mobile Creative Communication Architecture” is an innovative idea for telecommunication project. The idea is based on the integration of different telecom technologies in one solution. It is composed of an affiliation of 3 major components (SMS/MMS, Fax and Email services) with a fourth component (Voice) to follow in the second stage.
vGate: A java-based platform for creating a collaborative and interactive 3D virtual worlds to deliver web-based solutions which will create a fully interactive virtual e-malls or e-institutes.
FilSekka: A social-based activities and location platform which yields to smartly gives you the easiest access to you favorite locations through your mood, favorites and friends preferences.

This besides a SoLoMo (Social-Location-Mobile); a Dubai based start-up which aims to implement a unique and innovative approach for loyalty and incentives solution for the first time in UAE and MENA region.

Websites & Social Media Links

 https://www.ta3rifah.com/

https://www.facebook.com/ta3rifah

https://about.me/iissa

https://www.linkedin.com/in/ismailissa

https://www.facebook.com/ismail.eissa

https://twitter.com/egcoder

 

Interview Questions

• What is ta3refah and how its started as an idea?
• How did you raise capital for your idea?
• Are you planning to raise more?
• What are the ways that you used to raise capital for your dream
project?
• What are the other ways that you know or recommend to raise capital
for new startups?
• I see that Ta3rifah was listed in many famous media channels, how
did you do that?
• Did you work on any other startups before?
• Optimum is one of the companies that you founded, is it a web
services company?
• What is the in5 providing you as new startup in terms of services or
support?
• What are the other similar places to the in5 in dubai?
• Take us through your typical working day?
• What are the current challenges that you are facing as startup?
• What are the Top 3 apps that you use on your smart phone?
• What are the main challenges for the startups in dubai?
• How many co-founders and employees are currently with you?
• What are the habits that you are trying to develop to stay efficient?
• What’s your advice to the new startups?
• What are your top 3 favorite books?

• What are the best startups competitions in the region?

• What are the top 3 people that you are inspired by?
• What are the things that makes you happy?
• How people can find you or contact you?

Transcript

Ahmed Al Kiremli: Hi everyone, I’m Ahmed Al Kiremli and welcome to Be Efficient Tv. The mission of
this web TV show is to boost the efficiency of your business and life through tips and tricks from leading
experts. Today I have with me Ismail Issa, he is an entrepreneur technology evangelist, he is the cofounder
and CEO of ta3rifah and other technology startups. We are going to talk about his start up and how to raise
capital for your new startup and the new challenges of startups in general in the MENA region. Welcome to
the show Ismail, how are you?

Ismail Issa: I’m good Ahmed, how are you, and thanks for having me here.

Ahmed Al Kiremli: A pleasure. So what is ta3rifah and how did it start as an idea?

Ismail Issa: Ta3rifah is a mobile loyalty platform that will unify the experience of collecting points and
redeeming points via a smartphone while providing the small and medium businesses with the dashboard for
consumer engagement and customer analytics and commercial management and feedback. So we’re simply
giving a more unified or a more enjoyable experience for the customers while giving more details and
information about the customers for the businesses.

Ahmed Al Kiremli: And how is it different from the other companies that have done similar ideas, what is
unique about it?

Ismail Issa: The unique thing about it is that we are providing more context-aware experience for the
customers. So, for example, if you are going to coffee shops a lot, the application understands that you like
coffee shops. So when you go to a new mall for the first time, it will push a notification to you saying there is
a coffee shop for this brand in the second floor; why don’t you go and enjoy this new commercial. So the
application is aware of the location and the place as well as aware of the customer’s preferences. So it gives
you more convenient experience. It’s not annoying you as the different SMSs or the different ads which are
not relevant to you. This is from the customer’s side, their uniqueness. From the business side, we are
providing them with very detailed customer demographics information as well as commercial management,
campaign management and feedback messages, too. And they use this application in a pay-as-you-go model
so they don’t need to pay lots of money in the beginning as well as having an IT team on board to be able to
use this service. They will have a very expensive service for an affordable price for small and medium
enterprises.

Ahmed Al Kiremli: But like based on the SMSes, is it going to be push notifications or do they just check
where the locations of certain, what I understood from what you have explained is that each retailer will get a
custom made for their campaign for the customer, it’s not like a fixed campaign.

Ismail Issa: Exactly. Simply what the businesses will do, they will create a promotion in the beginning say
for example for four sessions for free, and after that they will choose certain stores and from this they will see
whoever a person of the certain demographic, let’s say females between 18 and 25 years, within 500 m near
any of these three stores, push them the notification. And for another promotion for the other demographics
of males, for more than 55 years, push them the notification. So this means we give businesses the option to
customize the promotions and the reach of these promotions to a specific section of their clients.
Ahmed Al Kiremli: Right and how did the idea, how did you come up with the idea?

Ismail Issa: Actually the idea came up in the beginning, my cofounder and I were in Egypt and we were
seeing all these plastic cards, all these paper cards for collecting points. And lots of the time, we are fans of
these cards, but most of the time you have too many cards in your pocket and you end up leaving it at home
or forget it, so it doesn’t give me value as a customer, and how can I keep collecting points after the car gets destroyed or lost? So I told myself while why don’t we provide this in a more technological screens with a
smart phone? And after some investigation we saw that we could add extreme value for small and medium
businesses and drive their business through the roof through both customer retention and customer
acquisition as well. So that’s why we combine this value for customers as well as businesses in the same
platform.

Ahmed Al Kiremli: How did you raise capital for the idea?

Ismail Issa: Actually raising capital was not an easy venture. The first thing about this talking and talking and
talking, so I almost don’t miss any events related to technology startups for entrepreneurs especially in Dubai
here, can have one or two events a week minimum. And I keep increasing my network especially in the
investment part as well as the venture capitalists, maybe some people at the executive level at large companies
or something like this might have some money that they want to invest in smart ideas or small ideas. So I
keep increasing my network in these areas, maybe I’m doing some tips or tricks so for example if I’m going to
this event or conference, I go to the list of activities until I see that these are the people I want to get
introduced to are now. I know that pictures and once I get into this event I just start looking for these people,
yes these are the venture capitalists from these organizations and I start and I going to give him the elevator
pitch.

Ahmed Al Kiremli: But this is like new in Dubai, this Angel investing and VCs. Can you tell us some
companies, some angel investors or some VCs, where do they hang out, what are these immensely you’re
talking about?

Ismail Issa: These events mainly especially in the area of Dubai Internet City and Media City. So there is
something called Dubai techmarts, they are doing biweekly events for the technology-related ideas, and there
are some incubation hubs or startup hubs like in 5, which I’m incubated in right now, like the crib, impact
help, make business have. These guys are doing an event maybe once or twice a week. If you go to these
events you will find a minimum of one or two investors. Also there is some others, some kind of elite
invitation-only conferences or events in which you are able to access them once you are getting familiar with
one of these guys from the normal events, you get to know these guys and they invite you to a more
investment only related event like the one in capital club in downtown Dubai or the merger and acquisition
events in downtown Dubai as well.

Ahmed Al Kiremli: Those are private? Just by invitation?

Ismail Issa: Yes. Private. But maybe like six months back I didn’t know any of them and I wasn’t invited to
any of them, but by starting to know people from normal networking events and building relation with them,
they start inviting me to these private events which give me a great benefit for directly meeting big-name
investors.

Ahmed Al Kiremli: And you raise mainly capital from winning one of these competitions because most of
these startup offenses like a competition and the winner is going to have capital, or like from certain
individual investors to do is capital? Or both?

Ismail Issa: It’s like a mix of both. Participating in competitions is extremely important for startups and
businesses, in the last five months as we went through, we were the finalists in six competitions. Starting from
ArabNet in Beirut, SME Congress and Expo In Abu Dhabi, E-Payment Summit in Dubai, Seedstars in Dubai
a couple of days back and Samsung Launching People competition who are in the finalist track now and we
are waiting for the voting results hopefully to be waiting for us.

Ahmed Al Kiremli: The closing date was yesterday?

Ismail Issa: Yes maybe six hours ago.

Ahmed Al Kiremli: And one will you get the results?

Ismail Issa: They say two or three days. It would be a great opportunity.

Ahmed Al Kiremli: All the best. If you are the winner what are you going to get, compared to say the second
one?

Ismail Issa: The second one doesn’t get anything, but first place gets $30,000 worth of PR campaign by
Samsung.

Ahmed Al Kiremli: Just like a gift?

Ismail Issa: Yes a gift, Samsung will come up and say this is the winning startup idea, and we are going to go
make a huge marketing and PR campaign for them, getting us into the front events in the region here and
then out of the region as well. So this is the kind of buzz we need for our seventh to grow, we need to let
almost everyone know about it to increase the number of downloads and create more interaction and
engagements. This is exactly what we’re looking for.

Ahmed Al Kiremli: They were advertising happily about launching people so I thought like when I saw the
ad, it meant that they were going to help you launch your business, so now you’re saying know it’s just a gift
of $30,000, so are they helping in the startup and investing or is it just the gift for PR?

Ismail Issa: No, they are not investing, they are giving $30,000 worth of value for startups. So when they ask
of us in the beginning what is the value for you guys we told them that we are already an established
company, we don’t need in development or business support, what we need most is marketing and PR so
that’s why we chose the marketing and PR to be the value for us worth of $30,000 so they just indicate the
money and for each and every start up they asked them what is the best value that this $30,000 can provide
for you?

Ahmed Al Kiremli: Right and are you planning, like now, you didn’t go to the step of family and friends
when you raise capital, you jump directly into angel investors and companies?

Ismail Issa: Yes, some people go to family and friends first but for me I started for an accelerator program
for four months which helped me a lot to build a network of angel investors through events or directly
through the accelerator itself. So I didn’t need to go to friends or family, baby for some other guys who don’t
have the opportunity to join an accelerator and go to friends or family first and maybe bootstrap with 30 or
$40,000, using this money until you have a product, and after that you can start continuing this, but I was
lucky enough to get into this network of investors. Especially in Dubai here, it’s not that hard. You just use
Meetup.com and search for Dubai Internet city tech nights and Facebook events and you just attend these
prevents as much as possible.

Ahmed Al Kiremli: How about Egypt? Is the industry of startups a common thing there as well?

Ismail Issa: Yes, there is quite a good system in Egypt, actually one of the accelerators back in Egypt was the
first accelerator in the whole region and they came up with around early 2007 I guess and currently they have
three or four companies in Silicon Valley, one of them was incubated at 500startups, so they are doing pretty
well in this but in total there are some challenges to build a stable system. So hopefully in the coming months
it will become Stabler, they will be better for the system like having the infrastructure for meet ups between
investors and between startups, having the, like the kind of purchasing power for the people to start buying
your service, whatever your services.

Ahmed Al Kiremli: Are you done with the stage of raising capital or are you still open?
Ismail Issa: It still open but not for much longer.

Ahmed Al Kiremli: How much more time and money do you need?
Ismail Issa: Until the end of June sorry the end of May, by the beginning of June we are closing the rounds,
we finish around 65% of our investment that we saw and we have an opening for the remaining amount and
we are having some deals with three venture capitalists right now and in the coming days it will be decided
which of them will be part of our company. And also we are going live from the crowd investment platform
of Eureka by early June as well.

Ahmed Al Kiremli: So like can you share with us how much is the 60% so far and how much is the 100% if
you want?

Ismail Issa: No, maybe after next month we can have another meeting and I can give you all the details but
right now I can’t.

Ahmed Al Kiremli: Just explained to the audience, what is crowdfunding and how does it work? How does
Eureka work?

Ismail Issa: Crowdfunding is simply, normal funding you agree with certain people either angel investors or
venture capitalists to come and take the risk and fund your company. Typically you are raising somewhere
between 100 and $150,000, so for example if you’re raising 150, you have to investors. One is the lead
investor who puts in $100,000 and the other puts and $50,000. The crowdfunding is like making, giving
people the opportunity to invest only two or $3000, so you go to this platform and you see a bunch of ideas
like seven or eight ideas and you say okay, I want to invest $1000 in this and $2000 in this, so it gives
opportunity to people who have spare money on the side to be invested in a potentially large startup, because
the average return of investment for startups is between five and 10 times within 2 to 3 years. So if someone
has $10,000 for spare and he invested in the company and forgot about it maybe after two years it becomes
hundred thousand dollars.

Ahmed Al Kiremli: So it’s just like shares, do you sell shares?

Ismail Issa: Yes exactly, value shares, exactly like normal investors but instead of someone who is investing
with $50,000 or $100,000 people can invest with only two or three.

Ahmed Al Kiremli: And what are some crowdfunding platforms that you can share with us her people to
know?

Ismail Issa: There is one called Eureka which is the one I’m going live on, it is it one the best online
platform of the year here, this one works on the concept of shares the get shares in return for money.
Another crowdfunding one, very famous in the US is called kickstarter, kickstarter you say that you need
people to give you money in favor of some kind of free product or free item that you’re providing. So this
one would have something similar here in our world called zuman. Which is a reward-based crowdfunding
platform, so I guess those are the two, zuman and Eureka.

Ahmed Al Kiremli: So it’s just like you have a profile and you put in your terms and conditions and
somebody can contact you and talk to you and asking more questions about the startup?
Ismail Issa: Mostly. First of all, you are applying to the platform, the crowdfunding platform, and figure out if they will accept you on their platform, after you get accepted you start working with their teams for
marketing and legal and business development to build a proper business plan. After that you just launch a
campaign online and put in your product information so for example if you are interested in a certain
company then you go to this platform and say okay I have an interest in this company, can I get in contact
with these guys? So they send you the contactor the email of the phone number and then you take it personal.
On the business side of view, still have like a weekly meeting for minor investors, so in this case we will
gather together in a meeting room and I will describe for them the service and take any questions they have
and they can give them to me face-to-face. I prefer physical meetings or Skype calls if they are outside of
Dubai. Instead of just emailing or texting or something like that.

Ahmed Al Kiremli: So the investors are not just like, first of all the platform has to prove you. You cannot
just like go there and make a profile. And then you ask them to contact certain investors but why, investors
are profiles on the platform?

Ismail Issa: They have profiles there but they want to know more information about me, some information
doesn’t go on my public profile but I may give them more information face-to-face if I see that he is serious.

Ahmed Al Kiremli: So what does the platform get if they connect you face-to-face, I think they are making
money as a percentage from what the investors invest in your thing?

Ismail Issa: Exactly, they take a successfully out of the final amount you are awarded. If you raise $100,000
they get a certain percentage a one-time only pay out.

Ahmed Al Kiremli: No, my question is if they connect you face-to-face, aren’t they worried that you might
raise the capital outside of their platform so they lose their share?

Ismail Issa: They are not worried about this typically because the as a startup, I would not allow an
individual to invest two or $3000.

Ahmed Al Kiremli: Unless it’s through a platform, yeah.

Ismail Issa: The minimum would be 10 or 15 or $20,000.

Ahmed Al Kiremli: Let’s say I put 10,000 and your company through this crowdfunding platform, then is
there a contract or is it through the platform?

Ismail Issa: Through the platform they manage all legal activities, so we have an offshore company for
example they would make sure that your money goes into the account of my company and you get the legal
agreement of the shares equivalent to the amount of money that you paid, so it acts like a middleman and like
a guarantee for both parties for me to take your money and you to get legal assurance.

Ahmed Al Kiremli: This offshore, like people here in the Middle East struggle with company establishment
and these things, so can you tell us more about how to start it, like if not today I have a technology startup,
can you help us with other stuff as well is idea? What should I do?

Ismail Issa: You mean from a legal point of view?

Ahmed Al Kiremli: Yes, in terms of forming a company here, because here in Dubai it’s expensive you need
to have an office and you need to pay for visas and the process with an office maybe will cost two from 50 to
100,000 dirham for one person maybe.

Ismail Issa: Exactly. So one of the things people are doing is creating offshore companies maybe in the BVI or US or Cayman Islands. So the main benefit for this–
Ahmed Al Kiremli:What is BVI?

Ismail Issa: British Virgin Islands.

Ahmed Al Kiremli: Okay.

Ismail Issa: To give corporate to the different investors around the world to be able to have different
options and security for their investments. So for example the laws here in Dubai do not allow you to make
convertible notes or to give stock-option someone or something like this which is something that you need to
work with when you have certain kinds of investors, so having an offshore company either in the British
Virgin Islands or the Cayman Islands gives you all of this options to deal with different investors. But you
need to have a look anyway because you will not be able to hire a team and give them visas and sign contracts
with clients until you have a lot of presence and maybe this is where some place like the current incubator in5
is taking place. This in5 place, I will talk to you briefly about it, it’s a governmental initiative from Dubai
Internet city, which gives you a visa as well as a co-working space as well as the licensing for the Freezone
company here and it will cost you over one year not more than 13,000 DH, which normally if you do it
outside of this place it can cost you around 100,000 DH.

Ahmed Al Kiremli: Okay. Just one year only 13,000 DH and then what happens after that?

Ismail Issa: After that you should be able to have the cash or the revenue to open your own office and you
will also if you want to add more visas, they provide for you only for visas so maybe two cofounders and one
sales and one technical consultant.

Ahmed Al Kiremli: And you put it as expenses on the offshore company, the investors they have no
problem because they will not get in this company that you are forming here.

Ismail Issa: Yes but you sell this company as 100% ownership to the parent company, so the offshore
company owns the local company here by 100%, so this means because of the IP and the shares and the
equity are all in the offshore company so when the offshore company buys this company here it makes it like
they guarantee all their activities and revenues are coming to them.

Ahmed Al Kiremli: But you sell it through a separate contract because here if you want to make it legally
right you need to put the shareholders or the investors in the company, right?

Ismail Issa: Yes.

Ahmed Al Kiremli: So you sell it in a separate contract and you stay here as a shareholder in this company or
how is it done for the offshore company, how did you do it?

Ismail Issa: For the offshore company simply you just make like there is 100% shares of the local company
here belongs to whatever party, so you sell all the shares of the offshore company so the offshore company
owns 100% of the local company here, so all the revenues and all the intellectual property all the stuff in the
local company belongs now to the offshore company.

Ahmed Al Kiremli: But here they want like individuals names, not companies to take over the shares, right?
You need but names.

Ismail Issa: Yes, initially we set up a company here in Dubai Internet city and in the process of selling this
company to the BVI company so we don’t have any share problems.

Ahmed Al Kiremli: How much does the offshore company cost?

Ismail Issa: Around $2000 maximum.

Ahmed Al Kiremli: And how do you do it, through a lawyer?

Ismail Issa: There are agencies here. One is called creative zone which is a very professional, efficient
agency, they finish all the paperwork for you within one week, 10 days maximum until you get all the papers
signed and all the intellectual property and all the stuff being done. And you pay around 10,000 DH which
means.

Ahmed Al Kiremli: A fee.

Ismail Issa: Yes a fee.

Ahmed Al Kiremli: So it’s 10,000 DA twitches like 2 or $3000 plus $2000 the cost of the company.

Ismail Issa: No, no, it’s including all of the things.

Ahmed Al Kiremli: And you just sign everything here, you don’t need to go anywhere? What are the
advantages you get from this, a certain like maybe that country will get your passport?

Ismail Issa: Know they will not give you a passport but you will have a tax-free headquarters so you don’t
need to pay taxes, this is for the British Virgin Islands but if you work in the US you will need to pay taxes
from them, the main advantage is having the investors from different parts of the world, so investors from
the US prefer offshore companies as do investors from Europe and East Asia. If you have local investors
here it will not be a problem to invest in Dubai Internet city or in a Freezone company but if you have global
investors they prefer offshore companies to secure other equity and stuff like this. And the second main value
for this is to have as I told you, different options, stock options for certain investors, convertible notes for
someone, convertible notes is like you take money from someone and invest inside the company and set the
value of this money equal to shares in the second round of funding. So we are not agreeing now in evaluation,
so I say okay give me this $100,000 and we put it inside the company and I will start working and when we
are in the second round of funding and we do the discounted shares back to the current time it will tell you
okay the value back then was for example 3 million so we will calculate the value of 100,000 DH according to
this 3 million.

Ahmed Al Kiremli: You are accepting that now or not? And this also has to be listed in this offshore
company or just like.

Ismail Issa: Yes, yes, this is the thing, BVI has a formal way of having convertible notes saying this person is
having a convertible note in this company.

Ahmed Al Kiremli: And how do list like for an example I am now an investor and I want to invest in your
company, you have the offshore companies and then I go through this agency here in Dubai and you go there
and sign new papers that he already got some shares in it? This is how it’s done?

Ismail Issa: Yes, it’s being done through the lawyer who made the company in the beginning, so for example
let’s say we made our company through creative zone, so you want to come on board and invest in our
company. I will go to them and tell them please amend this contract and add the shares Mr. Ahmed for this
amount of shares on this amount of money or addend this $100,000 as a convertible note for example and
they will do this work and we will pay for it, it takes maybe for five hours.

Ahmed Al Kiremli: Is there no other way that you can list certain investors based on let’s say a contract
through a lawyer? Just like you have a company but you don’t want to go through the paperwork and
formalities of listing them in this or that company. Like just through a lawyer can you make a contractor you
and him?

Ismail Issa: You can do so yes.

Ahmed Al Kiremli: But you didn’t do it for yourself?

Ismail Issa: No we did not, we collect all the end investors of all different kinds, the convertible note guys,
the stock option guys, the direct investment guys, the crowdfunding guys all-in-one contract through a single
lawyer and then we activated. But yes this is an option, let’s say this is an example for if we want to provide a
stock option for one person in the company, let’s say you are going to be an advisor for our company and I
agreed to give you one present stock-option according to the current valuation. So I will give you for example
two years and inside these two years whenever you feel that feel the value of our company and then you will
go to the lawyer and use this document to exercise this 1%. So that’s 1% we are giving the initial evaluation of
500,000 so this 1% means that $5000, you can use this paper at any time and get this $5000.

Ahmed Al Kiremli: That takes me to another important question, how to evaluate a company?
Ismail Issa: Okay this is a tricky question but–

Ahmed Al Kiremli: like what I’m now absorbing through so many startups, they just put a number like
$100,000 without any background or anything, so just explain to us how this is done, what is the way of doing
that?

Ismail Issa: Okay in a simple word there are too many ways to put an evaluation for a company, the first one
is called a discounted cash flow. Discounted cash flow, I’m setting a sales plan for myself, something that
sensible, let’s say I’m selling this amount of my product per month which means this amount of revenue per
year which means this amount of revenue after five years. According to the revenue and according to the cost
being cut from this revenue, I’m doing something called discounted cash flow which is a financial formula
that would set the current valuation. And the negotiation between me and the investor will be a sales plan,
how feasible and how realistic this plan is?

Ahmed Al Kiremli: So it’s only based on revenues, there is no net profit involved in evaluating the
company? Because I don’t care about revenue, maybe the company is losing but making $10 million revenue.

Ismail Issa: Its something between the revenue and the profit, not only revenue and not only profit. So it’s
like a financial formula to do this calculation, but the thing is to do the negotiation would be relevant to a
sales plan, so I would go to you and say I have 5 million units of my product and I have only two
salespersons, this is not realistic. You will tell me this is not realistic. Unless you sell to some guy who is like
the sound of a really important guy.

Ahmed Al Kiremli: You mean he has connections.

Ismail Issa: Yes if he has a strong connection to sell this amount of product. So this is typically the first
wave of doing this evaluation, the second is the comparable way. So the comparable way.

Ahmed Al Kiremli: So just to wrap it up, the firstly you have to prepare a plan a business plan or sales plan,
a business plan, a feasibility plan. Ismail Issa: A feasibility plan.

Ahmed Al Kiremli: And based on that you put the valuation of the company.

Ismail Issa: You make a cash flow analysis, you make a business plan, you calculate your cost and the ratio
to annual cost, and you make this plan either to a three or five year period and after that you use the formula
you calculate the current discounted cash flow.

Ahmed Al Kiremli: Yeah but most startups when they present their ideas, it’s just a presentation mainly
about the idea itself in general and how much they need money, they don’t get to do these details and some
of them don’t even have this plan.

Ismail Issa: Most of them don’t get funded because it. Yes. In order to convince someone to become an
investor you need to convince him that your company is profitable in numbers, you can to say this is a great
idea this is my baby and take me to the next phase, you need to convince them with numbers. I met over 16
or 17 investors overseas and it’s very tough to talk to them. Because first of all you talk with them after that
they will pass it to a financial guy and then you pastor the operations guy to a technical guy, so you need to be
really tough to go through all of these layers.

Ahmed Al Kiremli: Just to jump to another question and back to this second point, what is the famous VC
company here? Because Angel investors most of them are individuals, they don’t have like maybe a company
but the VCs, what are the famous theses here?

Ismail Issa: In the UAE?

Ahmed Al Kiremli: yes.

Ismail Issa: In the UAE you have one called ecstasy ventures which is part of ecstasy company in Saudi,
they have an arm here. You have embassy ventures, you have onda capital, ideavelepors, shotan, a new
company here, what else…?

Ahmed Al Kiremli: That’s it, thank you very good. And those VCs, they still invest in early-stage startup
right? What I hear is that most of the VCs take after their Angel investor and family and friends stage. So new
startups should not give up hope on VCs.

Ismail Issa: Yes sure, one of the most important things of having a VC in the early stage is that you give
yourself a reference for the second one, so on the second round when you say for example first of all you
race $200,000 and after one year you’re going to raise $1.5 million, in order to convince someone to give you
$1.5 million you need to have a reference and they can ask how you’re doing, so you need to have a known
name to be a reference for this, so sometimes it’s a strategy to have a lot of VCs to come in and invest a small
amount in your company just to have them as a reference, sometimes you’re looking for $400,000 per you get
a VC to invest something like $25,000, which is the only reason for that just to get the name of that company
on board with you.

Ismail Issa: Right, okay the second way of evaluating a company?

Ismail Issa: The second way is called the comparable way, you use market similar to the market to working
with here, for example talking about Dubai you can take Singapore or Shanghai or Jakarta, and you find
similar companies or startups to yourself, so if you are doing for example WhatsApp application, you find a
company in mobile messaging solution in this area and you see what was the evaluation when they were at a
similar state to yours, so currently they are at $20 million valuation but three years back they were at $2
million, so you take the state and you compare element by element how many salespersons they have, how many they have now, but was the revenue back then and what is it now, and according to this you will say my
evaluation is between 1.3 million to 1.7 million, you put like $400,000 variation for this. My recommendation
is to do both of them and take the average. So you do the discounted cash flow and after making the
discounted cash flow it tells you that your valuation is $1.1 billion and the other one tells you 900,000 so you
say okay my evaluation is $1 million and when you got to investors after that and you tell him that your
evaluation is a $1 million, he will tell you from where did you get this number and you can tell him that you
use this method of discounted cash flow and this comparable method and is the average of that.

Ahmed Al Kiremli: If you can find comparable with information made public, this is also a challenge.

Ismail Issa: It’s good to have a pretty successful company because they will have the information public and
then you track back this information may be two or three years back to get an average.

Ahmed Al Kiremli: Do you recommend any services like an accountant specialized in evaluation who can,
like somebody?

Ismail Issa: Yes this is the best way of course but they are pretty expensive and you don’t want to give 5000
or $6000 just to get an average.

Ahmed Al Kiremli: So how do you do it, do you need to research yourself or do you outsource to someone
online?

Ismail Issa: Yes I would outsource, it’s better to be done by one of the founders because if someone with a
financial background he can do it, if one of them has worked with finance before he can go online and learn
how to do this stuff and build this formula and after that he can find the comparable information and do it. It
will take for him maybe two or three weeks whereas a lawyer would take one or two days, but going through
the journey to learn how to do it is pretty important.

Ahmed Al Kiremli: So through your journey now if you go back again and do it again how would you raise
capital differently, my question is like if I have a new start up now or you are starting just now, where would
you start?

Ismail Issa: I would say start with networking, that is the most critically important they especially here in this
region.

Ahmed Al Kiremli: I see ta3rifah was listed in many famous media channels, how do you do that?

Ismail Issa: The trick for this was the competitions, actually. From each and every competition there is lots
of press and lots of loggers and lots of magazines available so right after our presentation or our pitch, we just
go out and these guys want to take pictures with us and some interviews with us so that was the trick really,
the competitions, after all these guys need to have some information about what are the startups, so going to
a competition and presenting it in front of them, 500 or 1000 people, you get the good material to present at
their meeting, so actually these guys need you more than you need them.

Ahmed Al Kiremli: Did you work with any, I saw that you worked with some other startups, can you just
briefest about it like optimal them and others?

Ismail Issa: Actually, Ta3rifah is my third startup, I worked on two before, one was back in Egypt in 2008 is
called optimal, optimal is working really for the consultancy for IT training and business development, so we
were targeting the industrial sector by providing a full-fledged service for them. So with the industrial sector
back in Egypt they are making a very good amount of money this time, but they don’t have the proper
infrastructure or proper process to grow this morning they are the are already. So we go to them and offer them for example to build an appropriate HR system and after making the process of this by a professional
certified consultant we provide a system to manage this HR system and after that we take the training plan for
the whole year to train them on these different aspects. So were targeting the investment sector by providing
these three pillars of service: business development, training and IT.

Ahmed Al Kiremli: And does it still exist now?

Ismail Issa: Yes it is still working, we concentrate now mainly on the training but I am acting as a silent
investor there now, I don’t have any operational power there now, my other partners are taking care of it
back in Egypt.

Ahmed Al Kiremli: So now if somebody approaches you as a consultant for a startup you will help?
Ismail Issa: Yes, sure, this was my old job actually.

Ahmed Al Kiremli: Okay, so do you charge per hour or project by project?

Ismail Issa: Project by project.

Ahmed Al Kiremli: Okay, others?

Ismail Issa: The second one was called v gate, for virtual gate, which is a second lifelike environment but for
businesses. So we build a virtual environment mainly for virtual malls and virtual universities. People can
build their own avatar and go to this website and go inside the mall and they will start having the avatar
walking through the mall and interacting through different people who are mapped to different people in
different parts of the world. And you can go and interact with a sales guy trying to negotiate with him the
items, try to buy it from him through online payments, or maybe using this platform for virtual university, I
make him do a presentation in front of other students and the student will do and avatar for him and go and
register for the session and raises hand to ask some question and the professor will accept this guy to ask the
question.

Ahmed Al Kiremli: So it’s mainly for like pre-launching projects that you make for them 3-D?

Ismail Issa: Virtual platform businesses yes. We were doing very good back in Egypt with our development
team, we have a private investor, a very supporting private investor as well as we have two big sales leads, but
unfortunately according to some situations there, we decided to shut it off back in Egypt and maybe we will
revive it again in the coming years.

Ahmed Al Kiremli: Okay, now you are based in in5 is a new startup, so what are the services that they are
providing?

Ismail Issa: Actually in five years is fixing the very critical problem of the operational fees of early startups.
Because most startups just get excited about their ideas, quit their jobs and work hard for three or four
months until they built a prototype and an appropriate business plan and presentation stuff but once you
want to go to the operational phase they realize that they need to pay 100 or 120,000 DH to form a company,
between rental and licensing and these is and such. And if you decide to bootstrap without having an
investment, it’s impossible, you will not be able to do it. So most of them quit their jobs for four or five
months and then go right back to their jobs. So what in5 is doing is taking the preoperational startup
companies and provide them with a package for licensing for visas and working space for your team, up to
four members for your team, for a period between 3 to 6 months or up to when you’re also, and through this.
You need to pay around 10,000 DH to 30,000 DH, no more, and if you want to use this outside you need to
pay something like 100 to 120,000 DH.

Ahmed Al Kiremli: But they have to pretty first?

Ismail Issa: Yes they have very tough juries here to approve.

Ahmed Al Kiremli: How many do they accept a year, how many companies?

Ismail Issa: Almost 3 per rounds and every round is two months. But the companies are preselected and this
is a good thing as well because plus supporting the startups they are also providing events and conferences in
start up this year, so you’ll find most of the networking systems are coming to you, you don’t need to go to
different ones because they come to you, you just go downstairs to meet them. And the relations between
other startups inside the places very good, you get support and advice and experience from people who are
exactly doing the same thing you are and they did before you.

Ahmed Al Kiremli: You are now sitting in in5? You are sitting there now?

Ismail Issa: Yes I am.

Ahmed Al Kiremli: Can you read for us Jim Braun behind you?

Ismail Issa: This is when you know what you want to do and you want it bad enough, Jim is saying that you
will find the way of course to get there, and this is what you are doing here, love what you are doing and if
you really really want to reach it you will find a way to do it.

Ahmed Al Kiremli: What are some other places similar to in5 in Dubai?

Ismail Issa: There is a place called the crib and also the accelerator, there’s a place called Impact Hub in
downtown Dubai and a place called Make Business Hub in Dubai Marina. They provide for different
businesses for example the crib provides an acceleration program and impact hub provides networking space
only. But the events in these different places are quite recommended from my side, so if you just follow these
four guys in the social media on Facebook mainly then you will be updating with the different events back in
there and you will not have to anything else.

Ahmed Al Kiremli: This show is about efficiency, can you take us through your typical working days?
Ismail Issa: A typical working day for me, I wake up around 8 o’clock in the morning, I get my breakfast
with my family, this is the most important thing for me, and then I come here let’s say between 10 to 12
o’clock, I tried to do all my meetings between 10 and 12 o’clock, 1 o’clock maximum. And my concentration.
Is between one and 5 o’clock, this is the best thing for the body, I recommend for people because all humans
are pretty different, and for each and everyone you have like three and four hours which are called the
concentration period. The most productive hours. So my advice is to take this three or four hours and make
all of the work needed to be, wherever it is that you concentrate, but this is the car hours of your day and the
other stuff over them, like the meetings before, the family and the casual meetings, but these car hours, take
all of the important and critical work that needs to be done in these 4 to 5 hours.

Ahmed Al Kiremli: So you go every day to the office, you don’t work from home?

Ismail Issa: Know I don’t like to work from home.

Ahmed Al Kiremli: And you stop at 5 o’clock, no more work after five?

Ismail Issa: No I work currently until nine or 10 PM and after that I go back to spend a couple of hours with my family and then I go to sleep to wake up at 8 o’clock again tomorrow.

Ahmed Al Kiremli: But that’s long, or is it just because you are in the early stages and fighting?

Ismail Issa: Exactly in the early stages the working hours are 10 to 12 hours per day, you will not be able to
work eight hours a day and get your stuff done.

Ahmed Al Kiremli: What are the current challenges that you are facing in a startup?

Ismail Issa: The current challenges for us is the business of all co parts. Because Dubai is very…

Ahmed Al Kiremli: Tough.

Ismail Issa: Tough, yes and very competitive, so each and every business, they are being like stalked from
three or four businesses by emails and meetings and phone calls to sell the businesses to them. So to be able
to fit inside this and implement this solution is very tough, you need to have different tactics and you need to
have two or three different strategies for each and every geographical location and for each and every
business line to be old to do so. So this is one of the challenges that we have right now, and we are figuring
out ways to go around them and so far we are pretty successful with this.

Ahmed Al Kiremli: When are you launching?

Ismail Issa: Early June.

Ahmed Al Kiremli: Good luck with it.

Ismail Issa: Thank you. We are in public beta right now.

Ahmed Al Kiremli: Okay, what are the top three apps that you use on your phone?

Ismail Issa: The top three apps, Evernote of course, I love this application. It’s like for voice memos and
text memos and they synchronize between your laptop and your mobile phone. The second one is the
application called productive which is a task management application in which you add different tasks that
you assigned to your team and put in deadlines for them. Like Asana, yes. But the productive application I
prefer because it has the desktop and Mac application so it’s more convenient for me to have a native Mac
application and a native mobile application. And the third application is built-in, inside the Samsung android
devices which is the magazines reader, so this application just takes the articles from different online
magazines according to your preferences and categories and then you can just went through them and read
them. So while I am waiting for someone or having four or five minutes free I’m navigating through this and
if I find anything interesting, and then I can start reading it. So those of the my favorite three applications.

Ahmed Al Kiremli: How many cofounders and employees do you have right now?

Ismail Issa: Currently we have three cofounders, +3 more employees, six totally in the company. So far our
plan is to be expanded to eight or nine.

Ahmed Al Kiremli: So you are recruiting?

Ismail Issa: Yes. If you know any good salesperson or business account manager, please you have my
contacts.

Ahmed Al Kiremli: What is the average that your bank? Or can you not share that? Ismail Issa: Yes I cannot share that. We’ll talk about it later.

Ahmed Al Kiremli: What are the habits that you are trying to develop to stay efficient?

Ismail Issa: The main habit that I’m trying to develop right now, I’m not quite successful in this
unfortunately but I am trying very hard to do so is to eat more healthy food than unhealthy food because I’m
convinced that if you eat healthy food it will reflect your way of thinking and your freshness and energy and
awaken us and stuff like this. Eating not healthy food just makes you more lazier and more like you just want
to relax and sleep instead of being energetic and working more so concentrating on eating more healthy food
is one of the challenges I’m doing right now and also I’m trying to wake up earlier than 730 o’clock. For me
the optimum to be awake is like 530 or 6 AM but so far the maximum I can do is 730 so this is the second
challenge I’m trying to do.

Ahmed Al Kiremli: Well 730 is a big achievement. Especially for me.

Ismail Issa: Yes but for me I prefer 6 o’clock, I prefer to sleep at 11 or 12 maximum, this is a challenge I’m
doing right now, the two challenges right now.

Ahmed Al Kiremli: So you feel you are more productive when you wake up at 6 AM? You achieve more?

Ismail Issa: Yes and eating more healthy food, more fruits and vegetables will make the more productive as
well.

Ahmed Al Kiremli: Okay what is your top three favorite books?

Ismail Issa: Top three favorite books, there is a book called the Startup Playbook which is the, having
information about famous startups on the journey for them, it has a very very helpful information. Another
one is called the Blue Ocean strategy, you read that of course?

Ahmed Al Kiremli: Yes I’ve read that.

Ismail Issa: So this is like.

Ahmed Al Kiremli: About the unique place.

Ismail Issa: You go to a place that no one has touched before.

Ahmed Al Kiremli: Against commodities.

Ismail Issa: Exactly. So this is my second favorite book and the third one is not business but it’s a novel, but
Lord of the rings. I watched the movie like six times and the book I’ve read it three times. Actually the six or
seven times watching them three times reading is across maybe five or six years. The characters, all the stuff I
like it very much, I have small statues of them all across my office.

Ahmed Al Kiremli: Many many entrepreneurs use novels or nonfiction to sleep actually, they read it before
they sleep and it helps them to sleep. Do you read novels at anytime of the day?

Ismail Issa: To fall asleep exactly, for business reading I prefer to be during the day, but before I sleep,
novels.

Ahmed Al Kiremli: And you read print books or do you read e-books or audiobooks? Ismail Issa: I am techie, I more read technology and business books for business reading and professional
reading, and mostly novels, and not fiction.

Ahmed Al Kiremli: Know, the way you read them?

Ismail Issa: I prefer physical books. I can get the e-book first to get to know the first chapter something and
after that I go and buy the physical book, I like the feeling of touching the book and leaving it on the couch
at night, this is one of the relaxing things.

Ahmed Al Kiremli: Can you tell us some people you are inspired by?

Ismail Issa: Inspiration mainly on the technical level, Steve Jobs of course, this guy is very inspiring, I read
his biography for him, there are like three or four authors who write about his biography, and the famous
movie of course. This guy is like one of the best entrepreneurs and most interesting ways of thinking of the
current time, the second one is Reid Hoffman, the founder of LinkedIn. This guy is also if you read his
biography, he is a very powerful guy and his vision was quite successful and he faced lots of obstacles in the
beginning and the way that he managed to go over them was quite impressive.

Ahmed Al Kiremli: Okay, what are the things that make you feel happy?

Ismail Issa: Currently, my little daughter. The second thing is like a spark, more than happiness. When I
achieve some professional goal, for example when I was wanting to close a deal with a client and I managed
to convince them to be on board with us, this made me very happy, I wanted to launch to a new platform for
two or three months and the moment after we launched it made me very happy. So professional achievement,
after my little daughter.

Ahmed Al Kiremli: Okay, and what do you advise the new startups to do?
Ismail Issa: My advice for them is networking here in Dubai, if you are able to pitch your idea to each and
everyone you know just go and do it, secondly, try to work as hard as you can so that once you get the
opportunity you will be able to make the most out of it. Because opportunity is quite rare, they are not
common, if you work hard enough and you make everything ready and in place, when you find the right
opportunity you will be able to get the most out of it and make it your own opportunity and you will feel very
very bad if you find a good opportunity and you are not ready for it. So yes.

Ahmed Al Kiremli: How can people contact you?

Ismail Issa: Professionally through my email.

Ahmed Al Kiremli: What is your email? If you want to share. They can reach me through my personal email
at dev.ismail.issa@gmail.com or through Twitter Facebook LinkedIn, I’m open to those social networks as
most of us today are. Professionally through LinkedIn is better or Google Tar3ifah or Google me, Ismail Issa,
you will find me.

Ahmed Al Kiremli: Thank you Ismail for this great interview, I really appreciate it. Thank you so much.

Ismail Issa: It was a pleasure talking to you and I hope it will be as your expectations.

Ahmed Al Kiremli: Thank you, thanks everyone, be efficient and see you soon with another leading exper

Transcript

أحمد القرملي: مرحباً بكم جميعا أنا أحمد القرملي مرحبا بكم في برنامج “كن كفوءاً” إن هدف هذا البرنامج هو رفع مستوى فعالية كفاءتكم على مستوى أعمالكم وحياتكم من خلال نصائح وملاحظات من خبراء معروفين. اليوم معي إسماعيل عيسى، وهومؤسس و داعم تكنولوجي، و هو وكيل المؤسسين والرئيس التنفيذي ل”تعرفة” و لمشاريع تكنولوجية ناشئة أخرى. نحن بصدد الحديث عن بدايته وكيفية جمع رأس المال لبدء المشروع الناشئ والتحديات الجديدة للمشاريع الناشئة بشكل عام في منطقة الشرق الأوسط. نرحب بك في البرنامج إسماعيل، كيف حالك؟

إسماعيل عيسى: أنا جيد أحمد، كيف حالك؟ وشكرا لاستضافتي

أحمد القرملي: من دواعي سروري. اذا، ما هي تعرفة وكيف بدأت كفكرة؟

إسماعيل عيسى: هي منصة متنقلة، و هي توحد تجربة جمع النقاط و تعويض النقاط عبر الهاتف الذكي مع توفير لوحة معلومات للشركات الصغيرة والمتوسطة تتضمن إشراك المستهلكين وتحليلات العملاء والإدارة التجارية وردود الفعل. لذلك نحن ببساطة نعطي للعملاء تجربة أكثر توحيدا و متعة مع إعطاء مزيد من التفاصيل والمعلومات حول العملاء للشركات.

أحمد القرملي: وكيف تختلف عن الشركات الأخرى التي قدمت أفكار مماثلة، ما الذي تتميز به عن غيرها؟

إسماعيل عيسى: ما يميزنا هو أننا نوفر المزيد من الخبرة في المجالات المطلوبة للعملاء. لذلك، على سبيل المثال، إذا كنت تذهب الى المقاهي بشكل كبير، يدرك التطبيق أنك تحب المقاهي. و بالتالي عندما تذهب إلى مركز تجاري جديد لأول مرة، فإنه سيظهر لك ملاحظة لتقول أن هناك مقهى لهذه العلامة التجارية في الطابق الثاني. لماذا لا تذهب وتتمتع بهذا المكان الجديد. ان التطبيق على علم بالموقع والمكان كما انه على علم بما يفضله العميل. لذلك فهو يوفر لك تجربة أكثر ملاءمة. فهو ليست مزعجا كما بالرسائل القصيرة المختلفة أو الإعلانات المختلفة التي لا صلة لها بك. فلديها طابع فريد من جانب العميل. اما من الجانب التجاري، فنحن نقدم لهم معلومات ديموغرافية مفصلة جدا عن العملاء، فضلا عن الإدارة التجارية، وإدارة الحملة و رسائل ردود الفعل أيضا. ويتستخدم هذا التطبيق على طريقة نموذج دفع الاستحقاقات أولا بأول بحيث لا تحتاج لدفع الكثير من المال في البداية، وكذلك توفير فريق تقنية المعلومات لتكون قادر على استخدام هذه الخدمة. سنوفر لهم خدمة باهظة الثمن جدا بأسعار في متناول الجميع للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة

أحمد القرملي: ولكن مثلا كما في الرسائل القصيرة،هل سيتم ارسال الملاحظات أو أنها ستحدد الموقع للشخص فقط، ما فهمت من ما قد أوضحت هو أن كل متجر للتجزئة سوف يحصل على معلومات خاصة بالزبائن لحملتهم ،اي انها ليست حملة ثابتة للجميع

إسماعيل عيسى: بالضبط. ببساطة ما ستفعله الشركات، إنها ستعمل عرض في البداية نقول على سبيل المثال أربع جلسات مجانا، وبعد ذلك سوف تختار بعض المتاجر ومن هذا سيرون كل شخص من اي تركيبة سكانية هو، دعنا نقول الإناث بين 18 و 25 عاما، ضمن 500 م قرب أي من هذه المحلات الثلاثة، ارسل لهم التبليغ. ولعرض آخر مثلا لتركيبة سكانية أخرى من الذكور، لمن هم اكبر من 55 عاما، ارسل لهم هذا التبليغ. لذلك هذا يعني اننا نعطي الشركات خيار لتخصيص العروض و تخصيص متلقيها.

أحمد القرملي: حسنا، وكيف كانت الفكرة، كيف أتيت بهذه الفكرة؟

إسماعيل عيسى: في الواقع جاءت الفكرة في البداية، كنا انا و وكيل المؤسسين في مصر وكنا نرى كل هذه البطاقات البلاستيكية، و كل هذه البطاقات الورقية لجمع النقاط. والكثير من الوقت، ونحن نحب هذه البطاقات كثيرا، ولكن معظم الوقت يصبح لديك الكثير من البطاقات في جيبك وينتهي بك الأمر تركها في المنزل أو نسيانها، لذلك فانها لا تعطيني قيمة كعميل، وكيف يمكن أن أحافظ على جمع النقاط بعد تدمير السيارة أو فقدها؟ لذلك قلت لنفسي حينها لماذا لا يتم توفير هذه الخدمة بطريقة اكثر تقنية في شاشات الهواتف الذكية؟ وبعد بعض التحقيقات رأينا أننا يمكن أن نضيف قيمة قصوى للشركات الصغيرة والمتوسطة ورفع سقف أعمالهم من خلال المحافظة على العملاء واكتساب العملاء الجدد كذلك. ولهذا السبب فإننا نقوم بدمج هذه القيمة للعملاء، فضلا عن الأعمال التجارية في نفس المنصة

أحمد القرملي: كيف تجمع رأس المال للفكرة؟

إسماعيل عيسى: في الواقع لم يكن جمع رأس المال سهلا. أولا بهذا الخصوص، التحدث والتحدث والتحدث، حتى كدت لا أفوت أي حدث يتعلق بالتكنولوجيا الناشئة لرواد الأعمال وخاصة هنا في دبي، يمكن أن احضر ما لا يقل عن واحد أو اثنين من الأحداث اسبوعيا. وأستمر في زيادة شبكة معارفي لا سيما في جزء الاستثمار وكذلك أصحاب رؤوس الأموال، فلربما بعض الناس على المستوى التنفيذي في الشركات الكبيرة أو شيئا من هذا القبيل قد يكون لها بعض الأموال التي ترغب في استثمارها في الأفكار الذكية أو الأفكار الصغيرة. و لهذا أستمر في زيادة شبكة معارفي في هذه المجالات، ربما لدي بعض النصائح أو الطرق التي اقوم بها ذلك على سبيل المثال إذا ذهبت إلى هذا الحدث أو المؤتمر، أذهب إلى قائمة الأنشطة حتى أرى أن هؤلاء هم الناس الذين اريد التعرف عليهم. وأنا أعلم الصورة وبمجرد أن نصل الى هذا الحدث أبدأ في البحث عن هؤلاء الناس، نعم هؤلاء هم أصحاب رؤوس الأموال من هذه المنظمات وأبدأ باعطائه تعريف ملخص عن المشروع.

أحمد القرملي: ولكن وكأن هذا جديد في دبي، هذا الاستثمار الممول وشركات رأس المال الاستثماري.هل يمكنك أن تخبرنا ببعض هذه الشركات، وبعض المستثمرين الممولين أو بعض شركات رأس المال الاستثماري، اين يتقابلون، و ما هي هذه الضخامة ااتي تتحدث عنها؟

إسماعيل عيسى: تحتضن دبي هذه الأحداث بشكل رئيسي وخاصة في منطقة مدينة دبي للإنترنت ومدينة دبي للإعلام. فهناك دبي( (دبي تيكمارت)، يعقد حدثا كل أسبوعين للأفكار المتعلقة بالتكنولوجيا، وهناك بعض مراكز الحضانة أو مراكز بدء التشغيل كما في 5، والذي يحتضنني في الوقت الراهن، ومثل ( ذا كريب، وامباكت هيلب، وميك بيزنيس هاف) . يقوم هؤلاء بعمل حدثا ربما مرة أو مرتين في الأسبوع. إذا ذهبت إلى هذه الأحداث سوف تجد ما لا يقل عن واحد أو اثنين من المستثمرين. و هناك اخرون ايضا، و هناك بعض انواع الدعوات الخاصة ايضا لمؤتمرات و أحداث خاصة ستتمكن من دخولها في حين كونت علاقة مع أحد هؤلاء الاشخاص في الاحداث العاديه. عليك التعرف على هؤلاء الاشخاص و سيدعونك هم لاحداث أخرى مخصصة للاستثمارات فقط، مثل الحدث في نادي كابيتال في منطقة وسط دبي، او احداث الاندماج و الاستحواذ الحاصلة في منطقة وسط دبي ايضا

أحمد القرملي: و هذه الاحداث خاصة؟ فقط عن طريق الدعوة؟

إسماعيل عيسى: نعم. خاصة. ولكن ربما قبل قرابة ستة أشهر لم أكن أعرف أي منهم و لم أدع إلى أي منها، ولكن من خلال البدء في معرفة الناس من أحداث الشبكات العادية وبناء علاقة جيدة معهم، فقد بدأوا بدعوتي لهذه الأحداث الخاصة التي قدمت لي فائدة كبيرة لمقابلة المستثمرين ذوي الاسماء الكبير مباشرة

أحمد القرملي: وهل تجمع انت رأس المال أساسا من الفوز بواحدة من هذه المسابقات لأن معظم هذه المشاريع تبدأ بمسابقلت بحيث يحصل الفائزعلى رأس مال لتمويل مشروعه، ام انك تحصل على التمويل من افراد مستثمرين معينين، او من كليهما؟

إسماعيل عيسى: أنها مزيج من الاثنين معا. المشاركة في المسابقات في غاية الأهمية لبدلية الاعمال والشركات، في الأشهر الخمسة الماضية، وصلنا الى النهائيات في ست مسابقات. بدءا من عرب نت في بيروت، مؤتمر ومعرض المشاريع الصغيرة والمتوسطة في أبو ظبي،و قمة الدفع الالكتروني في دبي، و (سيد ستارز) في دبي قبل بضعة أيام، و إطلاق مسابقة الناس لسامسونج التي وصلت الى مسارها النهائي الآن ، ونحن في انتظار نتائج التصويت و نأمل أن تكون بانتظارنا.

أحمد القرملي: وكان الموعد النهائي أمس؟

إسماعيل عيسى: نعم ربما قبل ست ساعات

أحمد القرملي: ومتى سوف تحصل على النتائج

إسماعيل عيسى: يقولون يومين أو ثلاثة أيام. ستكون فرصة عظيم

أحمد القرملي: اتمنى لك التوفيق. على ماذا ستحصل ان كنت الفائز ، مقارنة لنقول بالمرتبة الثانية؟

إسماعيل عيسى: الثاني لا يحصل على أي شيء، ولكن المركز الأول يحصل على مبلغ 30000 $ من حملة العلاقات العامة من قبل شركة سامسونج.

أحمد القرملي: وهذه هدية؟

إسماعيل عيسى: نعم هدية، سامسونج سوف تعلن بأن هذه هي فكرة بداية مشروع الفائزة، ونحن في سبيلنا لعمل حملة تسويق وحملة علاقات عامة ضخمة لهم، والوصول بنا إلى الأحداث الرائدة في المنطقة هنا ومن ثم الخروج من المنطقة كذلك. لذلك فهذا هو النوع الذي نحتاجه من الصيحة الاعلامية لننمو، ونحن بحاجة لتعريف الجميع تقريبا بذلك لزيادة عدد التحميلات وخلق المزيد من التفاعل والتعاقدات. هذا هو بالضبط ما نبحث عنه.

أحمد القرملي: كانوا يعلنون بسعادة عن إطلاق الناس حتى ظننت عندما رأيت الإعلان، أن ذلك يعني أنهم كانوا في طريقهم لمساعدتك في إطلاق عملك، الآن ها انت تقول انها مجرد هدية 30000دولار، فاذا هل تساعد في بدء التشغيل والاستثمار أم أنها مجرد هدية للعلاقات العامة؟

إسماعيل عيسى: لا، أنهم لا يستثمرون، انهم يعطون ما قيمته 30000$ لبدء المشاريع. لذلك عندما طلبو منا في البداية ما هي القيمة لعملكم ، قلنا لهم أننا شركة قد أوسست بالفعل، ونحن لا نحتاج للدعم في التطوير أو الأعمال التجارية، ما نحتاجه أكثر هو التسويق والعلاقات العامة ولهذا السبب نحن اخترنا التسويق والعلاقات العامة لتكون المكافأة بالنسبة لنا بقيمة 30000دولار ، فهم يشيرون الى المبلغ فقط و يطلبون من كل مشروع تحديد أفضل ما يمكن توفيره لهم بما قيمته 30000 $ ؟

أحمد القرملي: حسنا، و هل تخطط، فمثلا الان، لم تلجأ كخطوة الاولى للعائلة والأصدقاء عند زيادة رأس المال، بل تقفز مباشرة إلى المستثمرين الممولين والشركات؟

إسماعيل عيسى: نعم، بعض الناس يذهبون إلى العائلة والأصدقاء أولا ولكن بالنسبة لي أنا بدأت ببرنامج معجل لمدة أربعة أشهر والذي ساعدني كثيرا في بناء شبكة من المستثمرين الممولين من خلال الأحداث أو مباشرة من خلال البرنامج نفسه. لذلك لم أكن بحاجة للاستعانة إلى الأصدقاء أو العائلة، من الممكن لبعض الاشخاص الآخرين الذين ليس لديهم الفرصة للانضمام ببرنامج معجل ان تذهب إلى الأصدقاء أو العائلة لأول مرة، وربما تمهد ب 30 أو 40000 $، تستخدم هذا المال الى ان يصبح لديك منتج، وبعد ذلك يمكنك البدء بمواصلة هذا، لكنني كنت محظوظا بما فيه الكفاية للوصول الى هذه الشبكة من المستثمرين. خصوصا هنا في دبي، انها ليست بالأمر الصعب.
Meetup.comقم بالدخول على موقع
و ابحث عن مدينة دبي للانترنت، ليال التكنولوجيا، مناسبات الفيسبوك، و كل ما عليك فعله هو حضور هذه الفعاليلت بقدر الامكان.

أحمد القرملي: ماذا عن مصر؟ هل صناعة المشاريع الناشئة شيء منتشر هناك أيضا؟

اسماعيل عيسى: نعم، هناك نظام جيد للغاية في مصر،في الواقع واحد من برامج المعجلات في مصر كانت الأولى في المنطقة بأسرها و جاءت مع بداية عام 2007 حسب اعتقادي، وحاليا لديهم ثلاث أو أربع شركات في وادي السيليكون. و قد حضنت احداها 500 مشروع مبتدئ، انهم يبلون بلاء حسنا في هذا المجال و لكن هناك بعض التحديات في انشاء نظام ثابت. لذلك نأمل في الشهور القادمة ان تصبح اكثر استقرارا، سيكون من الافضل للنظام ان يكون لديهم بنية تحتية للمقابلات بين المستثمرين و اصحاب المشاريع المبتدئة، مثل نوع من شراء السلطة للناس للبدء بشراء خدماتك التي تقدمها بغض النظر عن نوع هذه الخدمة
.
أحمد القرملي: هل انهيت مرحلة رفع رأس المال أم أنها لا تزال مفتوحة؟

إسماعيل عيسى: لا تزال المرحلة مفتوحة ولكن ليس لفترة أطول من هذا بكثير

أحمد القرملي: وكم من الوقت والمال تحتاج؟

إسماعيل عيسى: حتى نهاية يونيو آسف نهاية شهر مايو، قبل بداية شهر يونيو سنغلق الجولات، و ننهي حوالي 65٪ من استثماراتنا التي رأينا ولدينا فرصة مفتوحة للمبلغ المتبقي كما و نجري في الوقت الراهن بعض الصفقات مع ثلاثة من اصحاب رؤوس الأموال المستثمرين وخلال الأيام المقبلة سوف يقرر من منهم سيكون جزءا من شركتنا. و سنذهب مباشرة من منصة الاستثمار الجماعي لأوريكا في مطلع يونيو أيضا

أحمد القرملي: هل يمكنك مشاركتنا بكم تبلغ قيمة 60٪ حتى الآن، وكم هي 100٪ إن أردت؟

إسماعيل عيسى: لا، ربما بعد الشهر القادم يمكن أن يكون لنا اجتماع آخر وأستطيع أن أعطي لكم كل التفاصيل ولكني الآن لا أستطيع.

احمد القرملي: اشرح للجمهور ما هو” التمويل الجماعي” و كيف يعمل؟ و كيف تعمل أوريكا؟

إسماعيل عيسى: التمويل الجماعي هو ببساطة التمويل العادي، تتفق مع اشخاص معينيين إما المستثمرين الممولين أو أصحاب رؤوس الأموال الاستثمارية ليأخذوا المخاطرة ويمولوا شركتك. عادة ما تجمع ما بين 100 و 150000دولار، فعلى سبيل المثال إذا كنت تجمع 150، لديك مستثمرين واحد هو المستثمر الرئيسي الذي يضع 100000 دولار، ويضع الاخر و50000 دولار. التمويل الجماعي هو جعل أوإعطاء الناس الفرصة للاستثمار ب 2000 أو $ 3000 فقط، فمثلا تذهب إلى هذه المنصة وترى مجموعة من الأفكار قد تكون سبعة أو ثمانية أفكار فتقول حسنا، أريد أن إستثمر 1000 دولار في هذه و2000 دولار في هذا، و بالتالي فأنها تعطي الفرصة للأشخاص الذين لديهم المال الفائض لاستثماره في احتمالات عديدة من المشاريع الحديثة، لأن متوسط العائد من الاستثمارات في المشاريع الحديثة يبلغ ما بين خمس و عشر مرات في غضون سنتان إلى ثلاث سنوات. فإذا استثمر شخص ما لديه 10000 $ فائضة في الشركة ونسي أمرها، فلربما تعود عليه بعد سنتين بربح لتصبح مائة ألف دولار.

أحمد القرملي: فأذا هي مثل الأسهم، هل تبيع الأسهم؟

إسماعيل عيسى: نعم بالضبط، أسهم القيمة، تماما مثل المستثمرين العاديين ولكن بدلا من ان يستثمر الشخص ب 50000$ أو 100000$ يمكن أن تستثمر بألفين أو ثلاثة فقط.

أحمد القرملي: وما هي بعض منصات التمويل الجماعي هل لك أن تذكر لنا بعضها لتعلم الناس ؟

إسماعيل عيسى: هناك واحدة تسمى أوريكا و هي التي ابث منها على الهواء مباشرة، انها واحدة من أفضل المنصات على الانترنت لهذه السنة هنا، و تعمل هذه على مفهوم الأسهم، الحصول على أسهم في مقابل المال. و هناك مشروع اخر للتمويل الجماعي ، مشهور جدا في الولايات المتحدة يسمى “كيكستارتر”. في “كيكستارتر” تقول أنك بحاجة إلى أشخاص لإعطائك المال لصالح نوع من منتج مجاني أو عنصر مجاني مما لديك و تقديمه. ان لدينا مشروعا مشابها لهذا في عالمنا يدعى “زومان”. و هي عبارة عن منصة تمويل جماعي قائمة على نظام المكافأة، و بذلك أعتقد ان تلك هما المنصتان، زومان وأوريكا..

أحمد القرملي: فهي اذا، يكون لديك بياناتك وتضع فيها شروطك وأحكامك و يمكن للشخص الاتصال بك والتحدث إليك و طلب المزيد من الأسئلة حول بدء المشروع ؟

إسماعيل عيسى: في الغالب. أولا وقبل كل شيء، تقوم بتقديم طلب إلى منصة، منصة التمويل الجماعي، ومعرفة إذا كانت ستقبل بك على المنصة، وبعد الحصول على القبول تبدأ العمل مع فرقهم التسويق والقانوني والتنمية التجارية لبناء خطة عمل مناسبة . و بعد هذا عليك بشن حملة على الانترنت، ووضع معلومات المنتج الخاص بك، فعلى سبيل المثال إذا كنت مهتما في شركة معينة فعليك الذهاب لهذاه المنصة ونقول حسنا لدي مصلحة مع هذه الشركة، هل يمكنني الحصول على اتصال مع المسؤوليين فيها ؟ حتى يرسلون لك عنوان البريد الإلكتروني و رقم الهاتف من ثم تتابعها شخصيا. على الجانب التجاري للعرض، لا تزال لهناك اجتماع اسبوعي للمستثمرين الصغار، و في هذه الحالة نجتمع معا في غرفة الاجتماع وسأذكر لهم الخدمة واجيب على أي أسئلة لديهم و قد يوجهونها لي وجها لوجه. أنا أفضل الاجتماعات الفعلية أو مكالمات سكايب إذا كانوا خارج دبي. بدلا من مجرد إرساله عبر البريد الإلكتروني أو الرسائل النصية أو شيء من هذا القبيل.

أحمد القرملي: لذا فإن المستثمرين ليسوا مجرد هكذا ، أولا وقبل كل شئ يجب ان تقبلك المنصة. لا يمكنك فقط الذهاب إلى هناك وعمل سجل بيانات خاص بك. ثم نطلب منهم الاتصال بمستثمرين محددين، ولكن لما نجد بعض سجلات المستثمرون على منصة؟

إسماعيل عيسى: لديهم سجلات هناك ولكنهم يريدون معرفة المزيد من المعلومات عني، بعض المعلومات لا تذهب الى سجلي العام، و لكنني قد أزودهم بمزيد من المعلومات وجها لوجه إن رأيت أنهم جادين.

أحمد القرملي:فعلى ماذا تحصل المنصة اذا كنت تتصل بهم وجها لوجه، أعتقد أنهم يكسبون المال كنسبة مئوية من ما يستثمر المستثمرين في الشئ الخاص بك.

إسماعيل عيسى: بالضبط، فإنها تأخذ بنجاح من المبلغ النهائي الذي يمنح لك. إذا قمت بكسب 100000$ فأنهم يحصلون على نسبة معينة لمرة واحدة فقط.

أحمد القرملي: لا، سؤالي هو إذا كان اتصالهم لك وجها لوجه، أفلا تشعر المنصة بالقلق من انك قد تجمع رأس المال خارج برنامجهم بحيث أنها تفقد حصتها؟

إسماعيل عيسى: إنهم ليسوا قلقين حول هذا لانه عادة كبداية مشروع لن أسمح لفرد باستثمارألفين أو ثلاثة الاف دولار.

أحمد القرملي: إلا اذا كان من خلال منصة، أليس كذلك؟

إسماعيل عيسى: إن الحد الأدنى سيكون 10 أو 15 او 20 ألف دولار.

أحمد القرملي: دعونا نقول انني وضعت 10000 بشركتك من خلال منصة التمويل الجماعي، فهل يكون هناك عقدا او ان التعامل يتم من خلال المنصة فحسب؟

أحمد القرملي: هذه الشركات، مثلا الناس هنا في الشرق الأوسط تجد صعوبة في إنشاء الشركات وهذه الأمور، لذلك هل يمكنك أن تخبرنا المزيد عن كيفية تشغيلها، مثلا إن لم يكن لدي اليوم مشروع تكنولوجي جديد، هل يمكنك مساعدتنا بشئ اخر الى جانب الفكرة؟ ماذا علي أن أفعل؟

إسماعيل عيسى: تعني من الناحية القانونية؟

أحمد القرملي: نعم، من حيث تشكيل الشركة هنا، لأن هنا في دبي انها مكلفة تحتاج إلى أن يكون لديك مكتب وتحتاج إلى الدفع للحصول على تأشيرات والعملية مع المكتب ستكلف ربما من 50 إلى 100000 درهم للشخص الواحد.

إسماعيل عيسى: بالضبط واحد من الأشياء التي يقوم بها الناس هو انشاء شركات في الخارج ربما في( بي في اي ) أو الولايات المتحدة أو جزر كايمان. ولذلك فإن الفائدة الرئيسية من هذا…

أحمد القرملي: ما هو (بي في اي)؟

إسماعيل عيسى: جزر فيرجن البريطانية

أحمد القرملي: حسنا

إسماعيل عيسى: لإعطاء الشركات للمستثمرين من مختلف أنحاء العالم و ليكون لديهم خيارات مختلفة وحماية لاستثماراتهم. فعلى سبيل المثال القوانين هنا في دبي لا تسمح لك بعمل سندات قابلة للتحويل أو إعطاء شخص خيارات الأسهم أو شيئا من هذا القبيل وهو أمر تحتاج إلى العمل به عندما يكون لديك أنواع معينة من المستثمرين، لذلك فان وجود الشركة في الخارج إما في جزر فيرجن البريطانية أوجزر كايمان يمنحك كل هذه الخيارات للتعامل مع مختلف المستثمرين. ولكن تحتاج إلى إلقاء نظرة على أي حال لأنك لن تكون قادرا على توظيف فريق ومنحهم التأشيرات وتوقيع العقود مع العملاء حتى يكون لديك وجود كبير في السوق، ربما يأتي هنا دور بعض الشركات الحاضنة مثل الحاضنه الحالية “ان5 “. هذا المكان ان5، سوف أتحدث إليكم بإيجاز عن ذلك، انها مبادرة حكومية من مدينة دبي للإنترنت، والتي تعطيك تأشيرة فضلا عن مساحة العمل المشترك فضلا عن الترخيص لشركة المنطقة الحرة هنا، ولن يكلفك خلال سنة واحدة أكثر من 13000 درهم، والتي وعادة اذا فعلت ذلك خارج نطاق هذا المكان قد يكلفك حوالي 100000 درهم.

أحمد القرملي: 13 ألف درهم لسنة واحة و بعدها ماذا يحصل؟

إسماعيل عيسى: وبعد ذلك يجب أن تكون قادر على الحصول على النقد أو الإيرادات لفتح مكتب خاص بك و ان كنت ترغب في إضافة مزيد من التأشيرات، لأنهم يؤمنون لك الحصول على تأشيرات فقط، لذلك ربما تحتاج مثلا اثنين من المؤسسين و موظف مبيعات واحد و مستشار تقني.

أحمد القرملي: ويمكنك وضعه كمصاريف على الشركة في الخارج، والمستثمرين ليس لديهم مشكلة لأنهم لن يدخلوا في هذه الشركة التي تشكلها هنا

إسماعيل عيسى: نعم ولكنك تبيع هذه الشركة 100٪ كملكية للشركة الأم، لذلك تمتلك الشركة في الخارج الشركة المحلية هنا بنسبة 100٪، لذلك هذا يعني بسبب الاوراق الدولية والأسهم والحصص كلها في الشركة الخارجية لذلك عندما تشتري الشركة في الخارج هذه الشركة هنا فإنه يجعلها و كأنها تضمن جميع أنشطتها والإيرادات التي تأتي لهم

أحمد القرملي: ولكن يمكنك بيعه من خلال عقد منفصل لأنك ان اردت ان تجعله قانونيا هنا فانك تحتاج لوضع المساهمين أو المستثمرين في الشركة، أليس كذلك؟

إسماعيل عيسى: نعم

أحمد القرملي: إذن أنت تبيعه في عقد منفصل ويمكنك البقاء هنا كمساهم في هذه الشركة أو كيف يتم ذلك للشركة في الخارج، كيف نفعل ذلك؟

إسماعيل عيسى: بالنسبة للشركة في الخارج ببساطة تجعل و كأن هناك 100٪ من أسهم الشركة المحلية تنتمي إلى أي جهه، و بالتالي تبيع جميع الأسهم للشركة في الخارج بحيث تمتلك الشركة في الخارج 100٪ من الشركة المحلية هنا، حتى تمتلك الشركة في الخارج جميع الإيرادات وجميع الملكية الفكرية كل شئ في الشركة المحلية.

أحمد القرملي: ولكن هنا يريدون أسماء أفراد وليس اسماء شركات لتولي الأسهم، أليس كذلك؟ تحتاج لأسماء.

إسماعيل عيسى: نعم، في البداية ننشئ الشركة هنا في دبي مدينة دبي للإنترنت و خلال عملية بيع هذه الشركة إلى شركة جزر فيرجن البريطانية ولذلك ليس لدينا أي مشاكل في الأسهم.

أحمد القرملي: كم تبلغ تكلفة الشركة في الخارج؟

إسماعيل عيسى: حوالي 2000 $ كحد أقصى

أحمد القرملي : وكيف يمكنك أن تفعل ذلك، من خلال محام؟

إسماعيل عيسى: هناك وكالات هنا. واحدة تسمى ” كريتيف زون” “المنطقة الإبداعية” وهي محترفة جدا، وكالة فعالة، فإنها تنهي لك جميع الأوراق في غضون أسبوع واحد، أو عشر أيام كحد أقصى حتى تحصل على جميع الأوراق موقعة و الملكية الفكرية وجميع الأمور اللازمة و تكلفك ما يقارب 10000 درهم.

أحمد القرملي: رسوم

إسماعيل عيسى: نعم رسوم

أحمد القرملي: اذا فهي 10000 درهم ما يقارب 2000-3000 دولار بالأضافة الى 2000 دولار كلفة الشركة.

إسماعيل عيسى: لا، لا، انها تشمل جميع الأشياء.

أحمد القرملي: وتقوم بتسجيل كل شيء هنا، لا تحتاج إلى الذهاب إلى أي مكان؟ ما هي المزايا التي تحصل عليها من هذا، مثل ربما شئ معين مثل الحصول على جواز سفرك؟

إسماعيل عيسى: تعرف أنها لن تعطيك جواز سفر ولكن سيكون لديك مقر معفي من الضرائب بحيث لا تحتاج لدفع الضرائب، وهذا في جزر فيرجن البريطانية ولكن إذا كنت تعمل في الولايات المتحدة سوف تحتاج إلى دفع الضرائب منها، والميزة الرئيسية هو وجود المستثمرين من مختلف أنحاء العالم، لذلك فان المستثمرين من الولايات المتحدة يفضلون الشركات الخارجية كما يفعل المستثمرين من أوروبا وشرق آسيا. إذا كان لديك مستثمرين محليين لن يكون هناك مشكلة للاستثمار في مدينة دبي للإنترنت أو في شركة في المنطقة الحرة ولكن إذا كان لديك مستثمرين عالميين فأنهم يفضلون الشركات الخارجية لتأمين حقوق الملكية وغيرها من الاشياء من هذا القبيل. والقيمة الرئيسية الثانية لهذا هو أن يكون كما قلت لك، خيارات مختلفة، خيارات الأسهم لمستثمرين معينين، سندات قابلة للتحويل لشخص ما، والسندات القابلة للتحويل هي وكأنك تأخذ المال من شخص و تستثمره داخل الشركة وتعيين قيمة هذا المال بما يساويها من أسهم في الجولة الثانية من التمويل. لذلك فنحن لا نوافق الآن على التقييم، لذلك فأقول حسنا أعطني ال 100000 دولار هذه ونضعها داخل الشركة وسأبدأ العمل وعندما نكون في الجولة الثانية من التمويل ونحن نعمل أسهم مخفضة بالعودة إلى الوقت الحالي وسوف يقول لكم على سبيل المثال القيمة في ذلك الوقت 3 ملايين ولذا فإننا سوف نحسب قيمة 100000 درهم وفقا لهذه ال ثلاثة ملايين.

أحمد القرملي: و هل تقبل هذا الان أم لا؟ و هل يحتم أن تدرج هذه في الشركة في الخارج أم هي فقط..؟

إسماعيل عيسى: نعم، نعم، هذا هو الموضوع، جزر فيرجن البريطانية لديها طريقة رسمية في ايجادد سندات قابلة للتحويل، و تقول ان هذا الشخص لديه مذكرة قابلة للتحويل في هذه الشركة

أحمد القرملي: وكيف تتم مثل هذه القائمة على سبيل المثال أنا الآن أحد المستثمرين الذين يريدون الاستثمار في شركتك، و انت لديك الشركات الخارجية فأذهب عن طريق هذه الوكالة هنا في دبي وتذهب انت إلى هناك و يتم التوقيع على أوراق جديدة للاقرار بأنه حصل بالفعل على بعض الأسهم في ذلك؟ هل يتم ذلك هكذا؟

إسماعيل عيسى: نعم، يجري القيام به من خلال المحامي الذي شكل الشركة في البداية، وذلك على سبيل المثال دعنا نقول قدمنا شركتنا من خلال ” كريتف زون”، أنت تريد أن تنضم الينا وتستثمر في شركتنا. فأذهب إليهم وأخبرهم يرجى تعديل هذا العقد وإضافة أسهم السيد أحمد بالقيمة الاتية من الأسهم او اضافة مبلغ 100000 دولار كأسهم قابلة للتحويل على سبيل المثال، وستقوم الشركة بهذا العمل و ستدفع نحن لذلك، ولربما تأخذ العملية مدة خمس ساعات.

أحمد القرملي: هل هناك أي وسيلة أخرى تمكنك من إدراج بعض المستثمرين على أساس دعنا نقول عقد من خلال محام؟ تماما كما لو كان لديك شركة ولكنك لا تريد أن تذهب من خلال الأوراق والشكليات لإدراجها في هذه الشركة أو تلك. فقط من خلال محام يمكنك جعل التعاقد بينك وبينه؟

إسماعيل عيسى: يمكنك القيام بذلك نعم.

أحمد القرملي: لكنك لم تفعل ذلك لنفسك؟

إسماعيل عيسى: لا لم نفعل، فإننا نجمع كل المستثمرين من كل الأنواع المختلفة، واصحاب المذكرات القابلة للتحويل، وأصحاب خيار الأوراق المالية، والمستثمرين المباشرين، واصحاب التمويل الجماعي، كلهم في عقد واحد من خلال محام واحد وبعد ذلك نفعلها. ولكن نعم ذاك خيار أيضا، دعنا نقول على سبيل المثال اننا إذا أردنا توفير خيار الأسهم لشخص واحد في الشركة، دعونا نقول انك ستكون مستشار لشركتنا وأنا وافقت على اعطاؤك نسبة 1 بالمئة السهم الحالي وفقا للتقييم الحالي. لذلك أنا سوف أعطيك مثلا عامين وخلال هذين العامين كلما شعرت بأن قيمة الشركة تغيرت سوف تذهب إلى محام وتستخدم هذه الوثيقة للحصول على هذه النسبة 1٪. ذلك أن 1٪ أعطيت كتقييم اولي من 500،000 لذلك هذا يعني أن 1٪ تساوي 5000 دولار،و يمكنك استخدام هذه الورقة في أي وقت والحصول على هذه ال5000 دولار.

أحمد القرملي: هذا يأخذني إلى سؤال آخر مهم، وهو كيفية تقييم شركة؟

إسماعيل عيسى: حسنا هذا سؤال صعب و لكن…

أحمد القرملي: أقصد أنني الآن أستشف من خلال العديد من الشركات الناشئة، بأنها تضع مجرد رقم مثل 100،000 دولار دون أي خلفية أو أي علم، فاشرح لنا كيف يتم ذلك، و ما هي الطريقة لفعل ذلك؟

إسماعيل عيسى: حسنا في كلمة بسيطة هناك طرق كثيرة جدا لوضع تقييم للشركة، ويسمى أول واحد التدفقات النقدية المخصومة. التدفقات النقدية المخصومة، وأنا اضع خطة المبيعات لنفسي، وهو أمر معقول، دعنا نقول انا أبيع هذه الكمية من المنتج الخاص بي شهريا وهو ما يعني هذا المبلغ من العائدات سنويا وهو ما يعني هذا المبلغ من العائدات بعد خمس سنوات. وفقا للإيرادات وفقا للتكلفة التي قطعت من هذه الإيرادات، وأنا أفعل ما يسمى التدفقات النقدية المخصومة والتي هي الصيغة المالية التي من شأنها أن تعيين التقييم الحالي. والتفاوض بيني وبين المستثمر سيكون خطة المبيعات، و كيفية التمكن من ذلك ومدى واقعية هذه الخطة؟

أحمد القرملي: اذا أنها تقوم فقط على الإيرادات، لا يوجد صافي أرباح في تقييم الشركة؟ لأنني لا أهتم بالإيرادات، ربما الشركة تخسر ولكن مجموع ايراداتها 10 مليون دولار.

إسماعيل عيسى: هو شيء بين الإيرادات والأرباح، ليست فقط الإيرادات و ليست الارباح فقط. فهي صيغة مالية للقيام بذلك الحساب، ولكن المهم هو أنه عند اجراء المفاوضات ان تكون ذات صلة بخطة المبيعات، لذلك أود أن أعود اليك واقول لدي 5 ملايين وحدة من المنتج الخاص بي وليس لدي سوى اثنين من موظفي المبيعات، هذا غير واقعي. سوف تقول لي هذا ليس واقعيا. إلا إذا كنت تبيع لبعض الاشخاص الذين لهم وزن كبير حقا.

أحمد القرملي: يعني لديه اتصالات.

إسماعيل عيسى: نعم إذا كان لديه علاقة قوية لبيع هذه الكمية من المنتج. لذلك هذه هي عادة الموجة الأولى للقيام بذلك التقييم، واما الطريقة الثانية فهي الطريقة المماثلة. وبالتالي فإن الطريقة مماثلة….

أحمد القرملي: فاذا فقط لنلخص الموضوع، أولا عليك اعداد خطة، خطة عمل أو خطة المبيعات، وخطة عمل، ووضع خطة الجدوى.

إسماعيل عيسى: خطة جدوى.

أحمد القرملي: وبناء على ذلك تقوم بوضع تقييم الشركة.

إسماعيل عيسى: تقوم بإجراء تحليل التدفق النقدي، وعمل خطة عمل، و حساب الكلفة ونسبة التكلفة السنوية، وتعمل هذه الخطة إما لفترة ثلاث أو خمس سنوات وبعد ذلك يمكنك استخدام الصيغة التي تمكنك من حساب التدفقات النقدية المخصومة الحالية.

أحمد القرملي: نعم ولكن معظم الشركات الناشئة عند طرح أفكارهم، يكون مجرد عرض حول الفكرة نفسها بشكل عام وكم هم بحاجة إلى المال، فإنها لا تتعرض لكل هذه التفاصيل وبعضها لا يكون لديهم هذه الخطة أصلا.

إسماعيل عيسى: معظمهم لا يحصلون على الممول بسبب ذلك. نعم. من أجل إقناع شخص ما ليصبح مستثمرا تحتاج إلى إقناعه أن الشركة ستكون مربحة و تبين له ذلك بالأرقام، يمكنك أن تقول هذه هي فكرتي العظيمة ،هذا هو طفلي وخذني إلى المرحلة التالية، تحتاج إلى إقناعهم بالأرقام . التقيت أكثر من 16 أو 17 من المستثمرين في الخارج وان التحدث معهم صعب جدا . لأنه أولا وقبل كل شيء نتحدث معهم بعد أن يسلمها الى مختص تمويل ثم مختص العمليات و المختص التقني، لذلك عليك أن تكون صلبا حقا لتعبر من خلال كل هذه الطبقات

أحمد القرملي: سأقفز لسؤال آخر وبعدها نعود إلى هذه النقطة الثانية، ما هي شركات رؤوس الاموال الاستثمارية الشهيرة هنا؟ لأن المستثمرين الممولين غالبا ما يكونوا من الأفراد، وربما ليس لديهم شركة ولكن، ما هي الأطروحات الشهيرة هنا؟

إسماعيل عيسى: في الإمارات العربية المتحدة؟

أحمد القرملي: نعم.

إسماعيل عيسى: في دولة الإمارات العربية المتحدة هناك شركة تسمى “مشاريع اكتسيسي” التي هي جزء من شركة “اكتسيسي” في السعودية، لديهم فرع هنا. و هناك شركة “مشاريع السفارة”، و لدينا “اوندا كابيتال”، ” ايديافيلوبر” و “شوتان” وهي شركة جديدة هنا، و ماذا أيضا …؟

أحمد القرملي: يكفي هذا القدر، شكرا لك للافادة الكبيرة. و شركات رؤوس الأموال تلك، لا تزال تستثمر في المشاريع الناشئة، أليس كذلك؟ ما أسمعه هو أن معظم شركات رؤوس الاموال الاستثمارية تتخذ القرار بناءا على مستثمريهم الممولين والعائلة والأصدقاء. لذلك ينبغي للمشاريع الناشئة ان لا تفقد الامل في شركات رؤوس الاموال الاستثمارية.

إسماعيل عيسى: نعم بالتأكيد، واحدة من أهم الأشياء من الحصول على احدى شركات الاستثمار في مرحلة مبكرة و هذا يعطيك مرجعا للشركة الثانية، وذلك في الجولة الثانية عندما تقول على سبيل المثال قبل كل شيء انك بدات ب 200 ألف دولار، وبعد سنة واحدة تتوجه لجمع 1.5 مليون دولار، من أجل إقناع شخص ما ليعطيك 1.5 مليون دولار تحتاج إلى أن يكون لك مرجعا و يمكن أن يسأل كيف كان عملك في الفترة الماضية، لذلك تحتاج إلى اسم معروف ليكون مرجعا لهذا، حتى في بعض الأحيان انها استراتيجية ان يكون لديك الكثير من شركات رأس المال المغامر في استثمار مبالغ صغيرة في شركتك فقط ليكونوا لك مرجعا، وأحيانا قد تكون تبحث عن 400 ألف دولار فتبحث على شركة لاستثمار 25 ألف دولار فقط و غرضك الوحيد من ذلك هو الحصول على اسم تلك الشركة ضمن اسماء المستثمرين معك.

إسماعيل عيسى: صحيح، حسنا الطريقة الثانية لتقييم شركة؟

إسماعيل عيسى: والطريقة الثانية تسمى طريقة مقارنة، يمكنك استخدام سوق مماثل للسوق العمل هنا، على سبيل المثال نتحدث عن دبي فيمكنك اتخاذ سنغافورة أو شنغهاي أو جاكرتا، وتجد الشركات أو المشاريع الناشئة المماثلة لمشروعك، فإذا كان مشروعك على سبيل المثال تطبيق” وتساب”، تجد شركة في مجال التراسل عبر الهاتف المتحرك وتدرس ما هو تقييمها عندما كانت في حالة مماثلة لكم اي ناشئة، فان كان تقييمها الحالي 20 مليون دولار ولكن تقيمها قبل ثلاث سنوات كان يبلغ 2 مليون دولار، لذلك تقوم انت بأخذ الحالة و تقارن عنصرا بعنصر، عدد موظفي المبيعات لديهم، وكم لديهم الآن، كم كانت قيمة الإيرادات آنذاك وما هي عليه الآن، وفقا لهذا سوف تقدم لهم تقييمك وهو بين 1.3 مليون و 1.7 مليون دولار، وتضع حوالي 400 ألف دولار نسبة الاختلاف. و انا انصح بأن تحسب بالطريقتين وتتخذ المتوسط. فتحسب التدفقات النقدية المخصومة وبعد إجراء التدفقات النقدية المخصومة تجد أن التقييم الخاص بك هو 1.1 مليون دولار والطريقة الأخرى تخبرك انه 900 الف دولار، فتقدم تقييمك بالمتوسط و هو 1 مليون دولار، وعندما تقابل للمستثمرين بعد ذلك و تخبره أن التقييم الخاص بك هو مليون دولار، فانه سوف يسألك من اين لك هذا الرقم؟ ويمكنك أن تقول له أنك استخدمت هذا الأسلوب من التدفقات النقدية المخصومة وهذه الطريقة للمقارنة واخذت المعدل بين الطريقتين.

أحمد القرملي: هذا أن تمكنت من العثور على معلومات الشركة المقارنة متاحة للعموم.، قد يعد هذا تحديا ايضا.

إسماعيل عيسى: من الجيد أن يكون لديك شركة ناجحة جدا للمقارنة لأن الشركات الناجحة تكون معلوماتها مفتوحة للعموم، ثم تتبع هذه المعلومات بالرجوع قبل سنتين أو ثلاث سنوات للحصول على المتوسط.

أحمد القرملي: هل توصي بخدمات معينة مثل محاسب متخصص في التقييم ، هل من شخص ما؟

إسماعيل عيسى: نعم هذه هي أفضل وسيلة بالطبع لكنها مكلفة جدا وانت لا تريد أن تعطي 5000 أو 6000 دولار فقط للحصول على المتوسط.

أحمد القرملي: إذا كيف يمكنك أن تفعل ذلك، هل تحتاج للبحث بنفسك أوعن طريق الاستعانة بمصادر خارجية لشخص ما على الانترنت؟

إسماعيل عيسى: نعم أفضل الاستعانة بمصادر خارجية، فمن الأفضل أن يتم ذلك عن طريق أحد المؤسسيين لأنه إن كان شخص ذا خلفية مالية فيستطيع أن يقوم بذلك، إذا عمل احدهم بالتمويل من قبل فقد يتمكن من اللجوء الى الانترنت ومعرفة كيفية القيام بهذه الاشياء وبناء هذه الصيغة بعدها يمكن العثور على معلومات قابلة للمقارنة و عمل المقارنة. قد يستغرق أسبوعين أو ثلاثة أسابيع في حين أن المحامي سيستغرق يوما أو يومين، ولكن المرور خلال هذه الرحلة لتتعلم كيفية القيام بها أمر مهم جدا

أحمد القرملي: من خلال رحلتك الآن لو كنت ستبدأ من جديد و تقدم مشروعك من جديد كيف ستجمع رأس المال، سؤالي هو أن اردت ان أبدأمشروع ناسئ الان او أردت انت ان تبدأ الان، من أين ستبدأ؟

إسماعيل عيسى: أود أن أقول تبدأ مع العلاقات، وهذا هو الأكثر أهمية هنا في هذه المنطقة. أحمد قرملي: أرى انه قد تم إدراج “تعرفة” في العديد من القنوات الإعلامية الشهيرة، كيف يمكنك أن تفعل ذلك؟

إسماعيل عيسى: الحيلة بهذا كانت المسابقات، في الواقع. بعد كل مسابقة هناك الكثير من الصحف والكثير من المتابعين والكثير من المجلات المتاحة سواءا بعد التقديم او العرض، و بمجرد الخروج ياتي هؤلاء لالتقاط الصور معنا وعمل المقابلات معنا، فهذا كان السبب الاهم حقا، المسابقات، وبنهاية المطاف يحتاج كل هؤلاء في الحصول على بعض المعلومات حول ماهية الشركات الناشئة، لذلك فان الذهاب إلى المسابقة وتقديمها أمام، 500 أو 1000 شخص، يمكنك الحصول على مادة جيدة للتقديم في اجتماعهم، في الواقع هؤلاء الأشخاص بحاجة لكم أكثر من حاجتكم لهم.

أحمد القرملي: هل تعمل مع أي منها، رأيت أنك عملت مع بعض الشركات الناشئة الأخرى،هل يمكنك ان تذكر لنا ملخصا عنها مثل ما هو الأمثل لهم وغيرها؟

إسماعيل عيسى: في الواقع، “تعرفة” هو المشروع الناشئ الثالث لي، عملت على اثنين من قبل، كان واحدا في مصر في عام 2008 ويسمى أوبتيمال “الأمثل”، أوبتيمال يعمل في مجال التدريب والاستشارات لتطوير قطاع تكنولوجيا المعلومات، لذلك كنا نستهدف القطاع الصناعي عن طريق توفير خدمة كاملة لهم. فمع القطاع الصناعي في مصر أنهم يجنون الكثير من المال هذه المرة، لكنها لا تملك البنية التحتية الملائمة أو المناسبة لعملية النمو هذا . لذلك نذهب إليهم ونقدم لهم على سبيل المثال لبناء قسم الموارد البشرية المناسب وبعد إجراء العملية من قبل استشاري معتمد من الفئة الفنية نوفرلهم نظام لإدارة نظام الموارد البشرية وبعد ذلك ناخذ خطة التدريب للعام بأكمله لتدريبهم على هذه الجوانب المختلفة. لذلك تم استهداف قطاع الاستثمار من خلال توفير هذه الركائز الثلاث للخدمات: تطوير الأعمال والتدريب وتكنولوجيا المعلومات

أحمد القرملي: وهل لا تزال موجودة الآن؟

إسماعيل عيسى: نعم انها لا تزال تعمل، ونحن نركز الآن بشكل رئيسي على التدريب ولكن أنا أصبحت مستثمر صامت هناك الآن، ليس لدي أي سلطة تنفيذية هناك الآن، شركائي الآخرين في مصر يعتنون بها

أحمد القرملي: اذا الآن ،إذا طلب منك ان تكون مستشارا للمشاريع الناشئة فهل ستساعد؟

إسماعيل عيسى: نعم، بالتأكيد، هذا كان عملي القديم في الواقع.

أحمد القرملي: حسنا، و هل تتقاضى الأجر للساعة الواحدة أو للمشروع ؟

إسماعيل عيسى: لكل مشروع.

أحمد القرملي: حسنا، و الاخرين؟

إسماعيل عيسى: والثاني كان يسمى “في غيت”،ا لبوابة الافتراضية، وهي بيئة نابضة بالحياة الثانية ولكنها للشركات. هذا و نبني بيئة افتراضية لمراكز التسوق الافتراضية والجامعات الافتراضية. يمكن للناس بناء الشخصيه الخاصة بهم والدخول إلى هذا الموقع والدخول داخل المركز التجاري، و تبدأ جولته الشخصيه في المشي في مركز التسوق والتفاعل من خلال مختلف الناس الذين يتم تعيينها لأناس مختلفين من أجزاء مختلفة من العالم. ويمكنك الذهاب والتفاعل مع رجل المبيعات و محاولة التفاوض معه على السلعة، في محاولة لشراءها منه من خلال المدفوعات عبر الإنترنت، أو ربما يستخدم هذا المنبر للجامعة الافتراضية، وتقوم بتقديم عرض أمام الطلاب و يقوم الطالب بعمل صورة شخصية خاصة به،ثم يذهب ويسجل للدورة ويرفع يده لطرح بعض الأسئلة وسوف يقبل الأستاذ هذا الطالب أن يسأل هذا السؤال. أحمد قرملي: فهي اذا إطلاق لمشاريع و تقديمها لهم بطريقة الأبعاد الثلاثية؟ إسماعيل عيسى: منصة الشركات الافتراضية، نعم. كنا نبلي بلاءا حسنا في مصر مع فريق التطوير، و كان لدينا مستثمر من القطاع الخاص، و كان المستثمر يدعمنا بشكل كبير، و كان لدينا قسمين للمبيعات، ولكن للأسف وفقا لبعض الحالات هناك، قررنا إيقاف تشغيله في مصر وربما سنقوم إحيائه مرة أخرى في السنوات المقبلة

أحمد القرملي: حسنا، والآن أنت مع “ان5” كمشروع ناشئ، فما هي الخدمات التي تقوم بتوفيرها؟ إسماعيل عيسى: في الواقع في خمس سنوات من الان ستقوم بحل المشكلة الحرجة جدا و هي الرسوم التشغيلية للشركات الناشئة حديثا. لأن معظم الشركات الناشئة يتحمسون على أفكارهم، فيركون وظائفهم ويبداون العمل الجاد لمدة ثلاثة أو أربعة أشهر حتى يقوموا ببناء نموذج وخطة العمل و الأمور المتعلقة بالعرض، ولكن بمجرد أرادوا أن الذهاب إلى المرحلة التشغيلية يدركون أنهم بحاجة إلى دفع 100 أو 120 ألف درهم لتشكيل الشركة، بين الإيجار والترخيص والتكاليف هذه وتلك. وإذا قررت أن تبدأ دون الحاجة لاستثمار، فإنه من المستحيل، أنك لن تكون قادرا على القيام بذلك. لذلك معظمهم يتركون وظائفهم لمدة أربعة أو خمسة أشهر ثم يرجعون إلى وظائفهم مرة أخرى. فما تفعله “أن5” هو ان تقوم بأخذ الشركات الناشئة قبل المرحلة العملية وتوفر لهم حزمة للحصول على ترخيص و على تأشيرات ومساحة عمل للفريق، ما يصل إلى أربعة أعضاء لفريقك، لمدة تتراوح بين 3 إلى 6 أشهر أو حتى يكون مناسبا. تحتاج إلى دفع حوالي 10 -30 ألف درهم، لا أكثر، بالرغم من انك ستدفع من 100 الى 120 ألف درهم ان قمت بالشئ نفسه خارج نطاق الشركة.

أحمد القرملي: ولكن يجب ان تلاقي الاستحسان أولا؟

إسماعيل عيسى: نعم لديهم لجنة محلفين صعبة الأرضاء للغاية.

أحمد القرملي: كم تقبل في السنة، كم عدد الشركات التي تقبلها في السنة؟

إسماعيل عيسى: تقريبا 3 شركات في كل جولة وكل جولة مدتها شهرين. لكن الشركات يتم انتقاؤها مسبقا وهذا أمر جيد أيضا لأنه بالإضافة إلى دعم الشركات الناشئة فأنها توفر الأحداث والمؤتمرات في بدء هذا العام، لذلك ستجد معظم أنظمة الشبكات تأتي لك، لست بحاجة للذهاب إلى الشبكات المختلفة لأنها تأتي لك، اذهب فقط للطابق السفلي و ستقابلهم. ومن الجيد انشاء العلاقات بين الشركات الناشئة الأخرى أيضا، فتحصل على الدعم والمشورة والخبرة من الناس الذين يفعلون نفس ما تفعله انت بالضبط و لكنهم سبقوك بالتجربة.

أحمد القرملي: أنت تجلس الآن في “ان5″؟ هل تجلس هناك الآن؟

إسماعيل عيسى: نعم .

أحمد القرملي: هل تقرأ لنا مقولة جيم براون خلفك؟

إسماعيل عيسى: هذا عندما تعرف ما تريد القيام به وتكون عازما عليه بالقدر الكافي، جيم يقول انكم ستجدوا الطريق بالطبع للوصول إلى غايتكم، وهذا ما تقومون به هنا،أحب ما تعمل و إذا كنت حقا حقا تريد أن تصل إلى الغاية سوف تجد وسيلة للوصول اليها

أحمد القرملي: ما هي بعض الأماكن الأخرى المماثلة ل”ان5″ في دبي؟

إسماعيل عيسى: هناك مكان يسمى ” ذا كريب” وأيضا “أكسيليريتور”، وهناك مكان يسمى ” امباكت هب” في وسط مدينة دبي، ومكان يسمى ” ميك بزنس هب” في دبي مارينا. أنها توفر للشركات المختلفة على سبيل المثال ” ذا كريب” يوفر برنامج تسريع ويوفر ” امباكت هب” مساحة الشبكات فقط. ولكني انصح بحضور الأحداث في هذه الأماكن المختلفة، حتى إذا كنت فقط تتبع هؤلاء الأربعة في وسائل الإعلام الاجتماعي في الفيسبوك بشكل رئيسي ثم سيتم اعلامك بالأحداث المختلفة هناك، وأنك لن تضطر إلى أي شيء آخر

أحمد القرملي: هذا البرنامج يتحدث عن الكفاءة، هل يمكنك أن تأخذنا من خلال أيام العمل النمطية الخاصة بك؟

إسماعيل عيسى: يوم عمل نمطي بالنسبة لي، أستيقظ حوالي 8 صباحا، وأتناول فطوري مع عائلتي، وهذا هو أهم شيء بالنسبة لي، وبعد ذلك اتي هنا دعنا نقول بين 10 إلى 12 صباحا، أحاول أن أجري كل لقاءاتي من 10 حتي 12 صباحا، او 1 كحد أقصى. وتركيزي يكون من الساعة الواحدة حتى الخامسة، وهذا هو أفضل شيء للجسم، وأوصي الناس لأن كل البشر مختلفون جدا، وكل فرد لديه مثل ثلاث وأربع ساعات والتي تسمى فترة التركيز. الساعات الأكثر إنتاجية. لذلك نصيحتي هي أن أغتنم هذه ثلاث أو أربع ساعات، و أعمل كل ما هو مطلوب فيها، أينما كان تركيزك، ولكن هذه هي الساعات الفعالة من يومك ، لديك غيرها من الاشياء، مثل الاجتماعات، و الأسرة واجتماعات عارضة، ولكن هذه الساعات الفعالة، قم بأداء كل العمل الهام والحاسم الذي يجب القيام به في هذه 4 إلى 5 ساعات

أحمد القرملي: فأنت تذهب كل يوم إلى المكتب، لا تعمل من المنزل؟

إسماعيل عيسى: لا، أنني لا أحب أن اعمل من المنزل.

أحمد القرملي: وأنت تقف عند الخامسة، لا مزيد من العمل بعد الخامسة؟

إسماعيل عيسى: لا، أعمل حاليا حتى التاسعة أو العاشرة مساءا، وبعد ذلك أعود لقضاء بضع ساعات مع عائلتي ومن ثم أذهب إلى النوم لاستيقظ في الثامنة مرة أخرى غدا.

أحمد القرملي: ولكن هذا كثير، أم أنها فقط لأنك في المراحل المبكرة ؟

إسماعيل عيسى: بالضبط في المراحل المبكرة ساعات العمل هي 10 إلى 12 ساعة في اليوم، فلن تكون قادر على العمل ثماني ساعات في اليوم والحصول على النتائج المرجوه.

أحمد القرملي: ما هي التحديات الحالية التي تواجهونها في بدء المشروع الناشئ؟

إسماعيل عيسى: إن التحديات الراهنة بالنسبة لنا هو العمل من جميع الأنحاء المشتركة. لأن دبي جدا …

أحمد القرملي: صعبة

إسماعيل عيسى: صعبة، نعم وتنافسية للغاية، لذلك كل الأعمال، تجري مطاردتها من قبل ثلاثة أو أربعة شركات عن طريق رسائل البريد الإلكتروني والاجتماعات والمكالمات الهاتفية لبيع الشركات لهم. فحتى تكون قادرا على المنافسة في هذه الاجواء وتنفيذه ستكون مهمة صعبة لغاية، وتحتاج الى تكتيكات و طرق مختلفة وتحتاج إلى أن يكون لديك اثنين أو ثلاث استراتيجيات مختلفة لكل موقع جغرافي ولكل وخط عمل و أن تكون قديم للقيام بذلك. لذلك هذا واحد من التحديات التي لدينا الآن، ونحن نحاول معرفة الطرق للوصول اليها، و نجحنا في هذا لحد الان.

أحمد القرملي: متى سيكون الاطلاق؟

إسماعيل عيسى: أوائل نيسان.

أحمد القرملي: حظا سعيدا في ذلك.

إسماعيل عيسى: شكرا لك. نحن في مرحلة تجريبية عامة الآن.

أحمد القرملي: حسنا، ما هي أكبر ثلاث التطبيقات التي تستخدمها على هاتفك؟

إسماعيل عيسى: افضل ثلاثة تطبيقات،” ايفرنوت” بالطبع، وأنا أحب هذا التطبيق. انها مثل المذكرات الصوتية والمذكرات النصية وأنها متزامنة بين الكمبيوتر المحمول والهاتف المحمول. والثاني هو تطبيق يسمى ” برودكتف” الذي هو تطبيق إدارة المهام التي بحيث تقوم بإضافة المهام المختلفة التي قمت بتعيينها لفريقك ووضعها في المواعيد المحددة لهم. مثل أسانا، نعم. لكني أفضل التطبيق الإنتاجي” برودكتف” لأنه يوجد على جهاز الكمبيوتر وتطبيق ماك لذلك فهو أكثر ملاءمة بالنسبة لي أن يكون تطبيق ماك وتطبيقات الهاتف المتحرك . والتطبيق الثالث ” بلد-ان”، يوجد في أجهزة سامسونج أندرويد وهو تطبيق قارئ المجلات، لذلك هذا التطبيق يأخذ مجرد مقالات من مجلات مختلفة على شبكة الإنترنت وفقا لتفضيلاتك والفئات الخاصة بك ومن ثم يمكنك فقط الدخول من خلالها وقراءتها. بينما أنا في انتظار لشخص ما أو اذا توفر لدي أربع أو خمس دقائق فارغة، فأقوم بالتصفح من خلال هذ التطبيق وإذا وجدت أي شيء مثير للاهتمام يمكن أبدأ قراءته. هذه هي التطبيقات الثلاثة المفضلة.

أحمد القرملي: كم عدد المؤسسين والعاملين لديك الآن؟

إسماعيل عيسى: حاليا لدينا ثلاثة مؤسسين، و ما يزيد عن ثلاثة من الموظفين، المجموع ستة في الشركة. حتى الآن لدينا خطة لتوسيعها إلى ثمانية أو تسعة.

أحمد القرملي: إذا فأنت تفتح باب التوظيف؟

إسماعيل عيسى: نعم. إذا كنت تعرف أي مدير أو مندوب مبيعات او مدير محاسبة جيد، يرجى ان تعلمني.

أحمد القرملي: ما هو متوسط االحساب المصرفي؟ أو لا يمكنك مشاركة ذلك؟

إسماعيل عيسى: نعم أنا لا أستطيع أن أشاركك بذلك. سنتحدث عن ذلك لاحقا.

أحمد القرملي: ما هي العادات التي تحاول تطويرها لتظل كفاؤا؟

إسماعيل عيسى: إن العادة الرئيسية التي أحاول تطويرها، و التي للأسف لست ناجحا تماما فيها و أنا أحاول جهدي لاكتساب هذه العادة و هي أن اتناول طعاما صحي من الطعام غير الصحي لأنني مقتنع أنه إذا كنت تأكل طعاما صحيا سوف تعكس طريقة تفكيرك و احساسك بالنضارة وطاقتك واستيقاظنا ومثل هذه الاشياء. تناول طعام غير صحي فقط يجعلك أكثر وأشد كسلا أشبه بشعورك بالرغبة في الاسترخاء فقط والنوم بدلا من أن تكون نشيطا وتعمل أكثر، من ذلك فأن التركيز على تناول طعام أكثر صحية هي واحدة من التحديات التي اواجهها الآن، وأيضا أحاول أن أستيقظ في وقت أبكر من الساعة 7:30. بالنسبة لي الأمثل أن أكون مستيقظا قرابة 5:30 أو 6:00 ولكن حتى الآن الحد الأقصى الذي يمكنني القيام به هو 7:30 لذلك هذا هو التحدي الثاني الذي أحاول القيام به

أحمد القرملي: اعتقد ان السلبعة و النصف هو انجاز كبير. خاصة بالنسبة لي.

إسماعيل عيسى: نعم ولكن بالنسبة لي أنا أفضل السادسة، أنا أفضل أن أنام في الساعة 11 أو 12 كحد أقصى، وهذا هو التحدي الذي أفعله الآن، والتحديات اثنين من الآن.

أحمد القرملي: إذا هل تشعر أنك أكثر إنتاجا عندما تستيقظ في الساعة 6 صباحا؟ يمكنك تحقيق أكثر من ذلك؟

إسماعيل عيسى: نعم وتناول طعام أكثر صحية، والمزيد من الفواكه والخضار يجعلني أكثر إنتاجية أيضا.

أحمد القرملي: حسنا ما هو أكثر ثلاث كتب المفضلة لديك؟

إسماعيل عيسى: أفضل ثلاثة كتب، هناك كتاب بعنوان قواعد اللعبة التي تمارسها المشاريع الناشئة، يحوي معلومات عن الشركات الناشئة الشهيرة في رحلاتهم، و يحوي الكثير من المعلومات المفيدة جدا جدا. وهناك كتاب اخر يسمى استراتيجية المحيط الأزرق، قرأت هذا بالطبع؟

أحمد القرملي: نعم لقد قرأت ذاك الكتاب.

إسماعيل عيسى: هذا مثل…

أحمد القرملي: حول مكان فريد من نوعه.

إسماعيل عيسى: أن تطرق أبواب لم يسبق لأحد أن يطرقها من قبل.

أحمد القرملي: خارق للمعتاد.

إسماعيل عيسى: بالضبط. اذا هذا هو الثاني كتاب مفضل أما الثالث فهو ليس في مجال الأعمال ولكنها رواية، “سيد الخواتم”. شاهدت الفيلم حوالي ست مرات و قراءتها ثلاث مرات. في الواقع شاهتدها ست أو سبع مرات و قراتها ثلاث مرات خلال ربما خمس أو ست سنوات. الشخصيات، كل الأشياء فيها، أحبها كثيرا، ولدي تماثيل صغيرة من كل منهم في أارجاء مكتبي.

أحمد القرملي: العديد من أصحاب المشاريع تستخدم الروايات أو القصص وقت النوم، ويقرؤونها قبل النوم وذلك يساعدهم على النوم. هل تقرأ الروايات في أي وقت من اليوم؟

إسماعيل عيسى: لتغفو بالضبط، قراءة الكتب المتعلقة بالأعمال أفضل أن تكون خلال النهار، ولكن قبل أن أنام، الروايات.

أحمد القرملي: وهل تقرأ الكتب المطبوعة أو الكتب الإلكترونية أو الكتب المسجلة سماعيا؟

إسماعيل عيسى: أنا تقني، أكثرما أقرأ عن التكنولوجيا والأعمال قراءات الأعمال و قراءات مهنية، ومعظمها روايات، وليس الخيال.

أحمد القرملي: اعرف، الطريقة التي تقراءها؟

إسماعيل عيسى: أنا أفضل الكتب الورقية. يمكنني الحصول على الكتاب الإلكتروني لأول مرة للتعرف على أول فصل وبعد ذلك أذهب و اشتري النسخة الورقية، أنا أحب شعور لمس الكتاب وتركه على الأريكة في الليل، وهذه واحدة من الاشياء التي تؤدي للاسترخاء.

أحمد القرملي: هل لك أن تخبرنا عن بعض الناس الذين استلهمت منهم بعض الأفكار؟

إسماعيل عيسى: الإلهام، أولا على المستوى التقني، ستيف جوبز بالطبع، هذا الرجل الملهم جدا، قرأت سيرته الذاتية، هناك مثل ثلاثة أو أربعة مؤلفين كتبوا عن سيرته الذاتية، والفيلم الشهير بالطبع. هذا الرجل هو واحد من أفضل رجال الأعمال والطرق الأكثر إثارة للاهتمام في التفكير في الوقت الحالي، والثاني هو ريد هوفمان، مؤسس” ينكدين”. هذا الرجل هو أيضا إذا قرات سيرته الذاتية، انه رجل قوي جدا وكانت رؤيته ناجحة جدا وانه واجه الكثير من العقبات في البداية والطريقة التي استطاع أن يتخطاها كانت رائعة للغاية.

أحمد القرملي: حسنا، ما هي الأشياء التي تجعلك تشعر بالسعادة؟

إسماعيل عيسى: حاليا، ابنتي الصغيرة. الشيء الثاني هو مثل شرارة، أكثر من السعادة. عندما أحقق بعض الأهداف المهنية، على سبيل المثال عندما كنت أرغب في إغلاق صفقة مع عميل وتمكنت من إقناعهم أن يكون في الصفقة معنا، هذا جعلني سعيد جدا، و كنت أرغب في إطلاق لمنصة جديدة لمدة شهرين أو ثلاثة أشهر وبعد لحظة أطلقنا لها شعرت بسعادة غامرة. اذا، ما يجعلني سعيدا هو تحقيق انجازات مهنية ،بعد ابنتي الصغيرة.

أحمد القرملي: حسنا، وما النصيحة التي توجهها إلى الشركات الناشئة الجديدة؟

إسماعيل عيسى: نصيحتي لهم العلاقات هنا في دبي، إذا كنت قادرا على تقديم فكرتك للجميع و لكل الاشخاص الذين تقابلهم فلتفعل. وثانيا، حاول العمل بأقصى ما يمكن حتى أنه بمجرد الحصول على فرصة بان تكون قادرا على استغلال الفرصة بالكامل. لأن الفرص نادرة جدا، فهي ليست شائعة، إذا كنت تعمل بجد كاف و جهزت كل شيء وفي المكان المناسب، عندما تجد الفرصة المناسبة سوف تكون قادرا على الحصول على أقصى استفادة منها وجعله فرصتك، وسوف تشعر بالسوء إذا وجدت فرصة جيدة وأنت غير مستعد استعدادا كاملا لها. لذلك نعم.

أحمد القرملي: كيف يمكن للناس الاتصال بك؟

إسماعيل عيسى: مهنيا من خلال بريدي الإلكتروني.
أحمد القرملي: ما هو بريدك الإلكتروني؟ إن رغب في مشاركته.

اسماعيل عيسى: يمكن أن تصل لي من خلال بريدي الإلكتروني الشخصي.
dev.ismail.issa@gmail.com
أو من خلال تويتر و الفيسبوك و ينكدين، وأنا متواجد على هذه الشبكات الاجتماعية ومعظمنا اليوم يستخدمها. و أفضلها مهنيا ينكدين، أو تستطيع ان تبحث عبر جوجل عن تعرفة أو عني شخصيا، إسماعيل عيسى، وسوف تجدني.

أحمد القرملي: شكرا إسماعيل على هذا اللقاء الكبير، وأنا حقا أقدر ذلك. شكرا جزيلا.

إسماعيل عيسى: كان من دواعي سروري التحدث إليكم وآمل أن أكون قد أجب عن تساؤلاتك.

أحمد القرملي: شكرا لك، وشكرا للجميع، ونراكم قريبا مع خبير رائد آخر.

Sponsors

 

Comments

comments